إضراب عام في لبنان احتجاجًا على تردي الأوضاع المعيشية والمطالبة بحكومة إنقاذ وطني

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة
مشكلة تلو الأخرى.. لبنان يواجه شح وقود خانق ومخاوف من انقطاع كامل للطاقة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- شهد لبنان إضرابًا عامًا، الخميس، استجابة لدعوة الاتحاد العمالي العام، احتجاجًا "تردي الاوضاع المعيشية والاقتصادية ولتأليف حكومة إنقاذ وطني".

وشارك في الإضراب مختلف القطاعات النقابية والعمالية والاقتصادية والمؤسسات الرسمية والخاصة في مناطق مختلفة من البلاد، حسبما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام.

وشمل الإضراب مناطق النبطية والهرمل وجزين وعاليه وبعلبك وحاصبيا ومرجعيون والشوف وصيدا.

وشاركت دوائر رسمية، بينها مؤسسات المالية والكهرباء والمياه، والتنظيم المدني ومحاكم، فيما سُجلت بعض الخروق لإنجاز المعاملات الضرورية للمواطنين.

الإضراب يأتي في وقت يواجه لبنان أزمة اقتصادية عاصفة، تزامنا مع تأخر إعلان تشكل الحكومة المرتقب منذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وسط خلافات علنية بين رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري والرئيس ميشال عون حول تركيبتها.

وفي الأيام الماضية، تفاقمت أزمات الوقود، حيث شوهدت طوابير ممتدة لمسافات طويلة على محطات الطاقة.

وسبق أن نظم اتحاد الصيادلة إضرابًا للاحتجاج على نقص كبير في الأدوية وحليب الأطفال.

نشر