رئيس الاستخبارات الإسرائيلي: على من يهاجمنا سيبرانيا أو بريا أو بحريا أو جويا انتظار الرد الملائم

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
رئيس الاستخبارات الإسرائيلي: على من يهاجمنا سيبرانيا انتظار الرد الملائم وإدراك خطورة الأمر
Credit: MENAHEM KAHANA / Contributor

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – أكد رئيس هيئة الاستخبارات الإسرائيلية، تامير هايمان، أن من يهاجم إسرائيل من البر أو البحر أو الجو أو حتى عبرالفضاء السيبراني يجب أن يتوقع الرد المناسب من الجيش الإسرائيلي.

وقال هايمان في مؤتمر السايبر الوطني بجامعة تل أبيب، وبتصريحات نقلها الناطق باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي، أفيخاي أدرعي: "في إطار العملية العسكرية الأخيرة في غزة، تم جمع المعلومات من مصادر مختلفة - بما فيها السايبر الذي اندمج مع قدرات متقدمة، ومجموعة من القواعد الالكترونية والتعلم الآلي، كل هذا ساهم في تعزيز الفعالية العسكرية لجيش الدفاع، جاعلًا من نشاطاته أكثر دقة وسرعة، وقلل من الخسائر البشرية"، حسب قوله.

وأضاف رئيس هيئة الاستخبارات الإسرائيلية: "أريد أن أتطرق للتحدي الذي تواجهه إسرائيل في مجال السايبر. تتعرض إسرائيل لتهديد إلكتروني مستمر، وكثيرًا ما يتم شن هجمات ضدها. بفضل القدرات الدفاعية المتقدمة التي نملكها ، تمكنا من إحباط معظم التهديدات"، على حد تعبيره.

وتابع هايمان: "كما في كافة المجالات القتالية، الدفاع وحده غير كاف، ما يتطلب خطوات اضافية من اجل تأمين تفوق إسرائيل على اعدائنا"، حسب قوله.

وختم المسؤول الاستخباراتي الإسرائيلي: "كل من يهاجم إسرائيل، سواء من الجو، البحر أو اليابسة أو حتى عبر السايبر يجب أن يفهم حجم المخاطر التي يضع نفسه بها. فكما باتوا يفهمون مرة تلو الأخرى كل هجوم سيواجه بالرد الملائم"، حسب قوله.

وكان قد نشر تقرير حول أن 37 هاتفا ذكيا تعود ملكيتها لصحفيين ونشطاء حقوق إنسان ومدراء تنفيذيين على صلة بالإعلامي السعودي المقتول، جمال خاشقجي، تم استهدافها "بأنظمة تجسس من الدرجة العسكرية" ترخصها شركة إسرائيلية لحكومات وذلك وفقا لتحقيق اتحاد لوسائل الإعلام بما فيها صحيفة واشنطن بوست الأمريكية.

نشر