بعد حديث ميركل عن إقامة دولة فلسطينية.. رئيس وزراء إسرائيل: ستكون دولة "إرهاب"

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت والمستشارة الألمانية المنتهية ولايتها أنجيلا ميركل
Credit: GIL COHEN-MAGEN/AFP via Getty Images

القدس (CNN)-- وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، احتمالية قيام دولة فلسطينية بأنها ستكون "دولة إرهاب" في المستقبل، بينما كان يتحدث إلى جانب المستشارة الألمانية المنتهية ولايتها، أنجيلا ميركل، أثناء زيارتها للقدس يوم الأحد.

رداً على سؤال من أحد المراسلين، قال بينيت إن إسرائيل لا تتجاهل الفلسطينيين ولكن "الدولة الفلسطينية ستعني على الأرجح قيام دولة إرهابية على بعد سبع دقائق من منزلي ومن أي مكان في إسرائيل".

وقال بينيت، الذي لطالما عارض حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، إنه يهدف بدلاً من ذلك إلى تحسين حياة الفلسطينيين من خلال إجراءات أخرى.

جاءت تصريحات بينيت بعد أن قالت ميركل إنه "حتى لو بدا الأمر شبه ميؤوس منه في هذه المرحلة، فلا ينبغي استبعاد فكرة حل الدولتين، ولا ينبغي دفنها". ومضت ميركل قائلة إن الفلسطينيين يجب أن يكونوا قادرين على "العيش بأمان في دولة".

في وقت سابق يوم الأحد خلال تصريحات في اجتماع مجلس الوزراء الإسرائيلي للاحتفال بفترة حكم ميركل، قالت المستشارة المنتهية ولايتها: "نختلف أحيانًا حول أسئلة مثل ما إذا كان ينبغي أن يكون هناك حل الدولتين مع الفلسطينيين، لكننا نتفق، كما أعتقد، على أنه يجب أن يكون هناك دائمًا أن تكون رؤية لدولة إسرائيل اليهودية الديمقراطية الدائمة".

فيما يتعلق بإيران، قالت ميركل إنها لم تعتبر الاتفاقية النووية الإيرانية لعام 2015 "مثالية"، لكنها "أفضل من عدم وجود اتفاق". وقالت ميركل إن الوضع الحالي صعب مع استمرار إيران في تخصيب اليورانيوم وإنه سيكون من "الأهمية بمكان" مواصلة المناقشات خلال الأسابيع المقبلة.

وقال بينيت، الذي يعارض إلى حد كبير العودة إلى اتفاق 2015، إن إيران تحاول عمدًا تأخير المحادثات من أجل إحراز تقدم، قائلا إن محادثاته بشأن إيران مع ميركل ستستمر طوال اليوم.

وأضاف: "هذه نقطة حاسمة في الوقت المناسب، وموقف ألمانيا مهم بشكل خاص".

تزور ميركل إسرائيل في الأيام الأخيرة من ولايتها، وهي سابع زيارة لها لإسرائيل بصفتها مستشارة. وهي جولة وداع نوعًا ما، احتفل فيها السياسيون الإسرائيليون بميركل مرارًا وتكرارًا باعتبارها "صديقة حقيقية" لإسرائيل.

نشر