محمد بن زايد يؤكد لبوتين "ضرورة الحفاظ على استقرار روسيا"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
محمد بن زايد يؤكد لبوتين "ضرورة الحفاظ على استقرار روسيا"
صورة أرشيفية للقاء سابق بين الرئيس الإماراتي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ونظيره الروسي فلاديمير بوتينCredit: ALEXEI NIKOLSKY/SPUTNIK/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أجرى الرئيس الإماراتي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الاثنين، اتصالا هاتفيا، مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، بحث خلاله "العلاقات الاستراتيجية بين البلدين".

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية (وام) إن الرئيس الإماراتي أكد، خلال الاتصال، على"ضرورة الحفاظ على استقرار روسيا الاتحادية، وأمن شعبها الصديق وسلامته".

وأضافت: "تم بحث العلاقات الإستراتيجية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها وتطويرها بما يخدم المصالح المشتركة".

يذكر أن الرئيس الروسي كان استقبل نظيره الإماراتي في 16 يونيو/ حزيران الجاري بمدينة سانت بطرسبرغ الروسية، وبحث الجانبان العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية، بحسب ما أفادت (وام) وقتها.

واستعرض الرئيسان الإماراتي والروسي خلال اللقاء "مسار العلاقات الإماراتية - الروسية في ظل الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، وأكدا الحرص على المضي قدماً في تنمية هذه العلاقات"، حسب (وام).

ونقلت (وام) عن الشيخ محمد بن زايد تأكيده على "نهج دولة الإمارات الثابت في دعم السلام والاستقرار على الساحتين الإقليمية والدولية، والحلول السياسية للنزاعات والصراعات بما في ذلك الأزمة الأوكرانية من خلال خفض التصعيد والحوار والدبلوماسية"، منوها بـ"أهمية تكثيف الجهود لتخفيف التداعيات الإنسانية للأزمة، ودعم مبادرات تبادل الأسرى للطرفين".

كما أكد الشيخ محمد بن زايد "حرص دولة الإمارات على بناء جسور التعاون وإقامة الشراكات مع جمهورية روسيا الاتحادية، ومختلف دول العالم بما يعزز المصالح المشتركة ويحقق التنمية والازدهار للجميع"، حسبما ذكرت الوكالة الإماراتية.

وأفادت وكالة (تاس) الروسية للأنباء، بأن بوتين أعرب، خلال اللقاء، عن "امتنانه لدولة الإمارات العربية المتحدة على مساعدتها في معالجة القضايا الإنسانية، بما في ذلك تبادل المعتقلين، خلال الأحداث في أوكرانيا"، بحسب ما نقلت عنه (تاس).