حملة على صباحي تتهمه بـ"الهجص" و"إثارة الشباب" بعد تحذيره للسيسي من تداعيات تبرئة مبارك

الشرق الأوسط
نشر
حملة على صباحي تتهمه بـ"الهجص" و"إثارة الشباب" بعد تحذيره للسيسي من تداعيات تبرئة مبارك

القاهرة، مصر (CNN) -- بدأ حزب "التيار الشعبي" الذي يقوده المرشح الرئاسي السابق، حمدين صباحي، بحملة لجمع تواقيع تطالب بإعادة محاكمة الرئيس الأسبق، حسني مبارك، ورموز نظامه، وسط حملة يتعرض لها صباحي من أحزاب وقوى سياسية محلية، إثر انتقاده الضمني للرئيس عبدالفتاح السيسي، وتحذيره له من ثورة مقبلة.

ووجه الحزب، في بيان عبر صفحته الرسمية بموقع فيسبوك، الدعوة إلى المصريين للمساهمة في حملة "حاكموهم" وجمع التوقيعات وملء الاستمارة الالكترونية "بهدف الضغط الشعبي من أجل اعادة اجراءات محاكمة مبارك وفقا للقانون وفي اطار يُمكّن من محاسبته ورموز نظامه على جرائم الافساد السياسي مع مراعاة تقديم كافة الأدلة دون تلاعب الى الجهات القضائية المختصة."

وكان صباحي قد عقد مؤتمرا صحفيا استنكر فيه بعنف قرار تبرئة مبارك وكبار مساعديه من التهم بقتل المحتجين، مضيفا أن تياره غير مستعد للدخول في تحالف "يسلم الثورة إلى نظام مبارك مرة أخرى" في إشارة إلى التحالف الذي شارك فيه ضد الرئيس المعزول، محمد مرسي، وجماعة الإخوان المسلمين.

ودعا صباحي الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى الكشف عن موقفه "في هذه اللحظة الفارقة" مضيفا: "هل هو (السيسي) مع الثورة وأهدافها أم مع من يملؤون الإعلام بالتبشير بعوده نظام مبارك" وأضاف: "إذا وقف الرئيس مع الشعب المصري فسنكون معه، وإذا لم يقف فسنكون مع الشعب ضد أي سلطة."

واستدعت مواقف صباحي الحادة ردا عنيفا من قوى سياسية مؤيدة للسيسي، وفي هذا السياق، نقلت بوابة الأهرام عن طارق سباق، سكرتير عام مساعد حزب الوفد، وصفه لدعوات صباحي بـ"الهجص" (الفرقعات الإعلامية) معتبرا أن الأخير يحاول "إيجاد دور له على الساحة لأنه انتهى سياسيا"، في حين قال يحيى قدري، نائب رئيس الحركة الوطنية، إن تصريحات صباحي "هدفها إثاره مشاعر الشباب."

نشر