الإعلامي المصري أحمد موسى: حوادث القتل تحدث حتى في إيطاليا و"الطابور الخامس" يفبرك الأخبار

الشرق الأوسط
نشر
الإعلامي المصري أحمد موسى: حوادث القتل تحدث حتى في إيطاليا و"الطابور الخامس" يفبرك الأخبار

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --  حذر الإعلامي المصري أحمد موسى من وصفهم بـ"الطابور الخامس" من "المساس بالشرطة ووزارة الداخلية،" عبر فبركة الإخبار ونشر الأقاويل والشائعات.

وقال موسى، خلال برنامجه "على مسؤوليتي"، إن من أسماهم "الطابور الخامس" استغلوا واقعة مقتل الشاب الإيطالي جوليو ريجيني لإلصاق التهمة بوزارة الداخلية المصرية.

وأضاف موسى: "هذه الحادثة يمكن أن تحصل في أي مكان في العالم، حتى في إيطاليا نفسها، حيث يقتل إيطاليون ومصريون وعرب."

وقال موسى إن "جهاز الشرطة يحتوي على أكثر من مليون عنصر من الشرطة، فما الذي يعنيه أن يكون هناك ألف عنصر يستغلون منصبهم لأغراضهم شخصية؟ هؤلاء الألف لن يسيئوا لجهاز الشرطة، هم يسيئون لأنفسهم فقط."

وتأتي تصريحات موسى بعد تضارب الأنباء حول ظروف مقتل الإيطالي جوليو ريجيني، الذي عثرت السلطات المصرية عليه مقتولا نهاية الأسبوع المنصرم، بعد اختفائه في 25 يناير/ كانون الثاني الماضي.

اقرأ أيضا... الخارجية الإيطالية تستدعي السفير المصري على خلفية قضية الطالب الإيطالي المفقود منذ 25 يناير

 

 

نشر