مقتدى الصدر يدعو الميليشيات التابعة له بالاستعداد للدفاع عن بغداد ويحذر حكومة العراق من الخطر المحدق بالعاصمة

الشرق الأوسط
نشر
مقتدى الصدر يدعو الميليشيات التابعة له بالاستعداد للدفاع عن بغداد ويحذر حكومة العراق من الخطر المحدق بالعاصمة
02:19
مسيرة عسكرية ببغداد بعد دعوة مقتدى الصدر

بغداد، العراق (CNN)— دعا مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري بالعراق، الأحد، الميليشيات التابعة له والتي تسمى بـ"سرايا السلام" بالاستعداد للدفاع عن العاصمة العراقية، بغداد، لافتا إلى أن هجمات تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ"داعش،" لن تؤخر المشروع الإصلاحي، داعيا الحكومة إلى أن تنتبه للخطر المحدق بالعاصمة العراقية.

جاء ذلك في رسالة وجهها الصدر إلى قيادة الفرقة الأولى بسرايا السلام: "إن مشروع الإصلاح الجهادي لحماية العراق وبغداد، يجب أن يستمر، ولقد حذرنا من الخطر المحدق ببغداد كثيرا فلم تك لها آذان واعية.. واليوم أدعو (لواء بغداد) التابع لسرايا السلام أن يكونوا على أهبة الاستعداد وانتظار الأمر بالدفاع عنها بيد أن هذا لم ولن يثنينا عن الإصلاحات السياسية الحكومية، وسنبقى مطالبين بالإصلاحات الجذرية لكل الأحزاب وابعاد الشبح الطائفي عن العراق."

وتابع الصدر في رسالته: "ومثل هذه الهجمات الداعشية لن يؤخر مشروعنا ولن تكون مثل هذه الهجمات نافعة للفاسدين في درء الإصلاحات وعلى الحكومة الحالية أن تتنبه للخطر المحدق ببغداد بدل أن تجمع الأموال وكلي أمل بالجيش العراقي الباسل والقوات الأمنية بالدفاع عن بغداد وكل شبر في العراق."

نشر