الأردن يعلن مقتل ضابط و4 مطلوبين في اشتباكات مع مجموعة مسلحة

الأردن: قتلى باشتباكات خلال مداهمة أمنية بإربد

الشرق الأوسط
نُشر يوم الأربعاء, 02 مارس/آذار 2016; 01:02 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 02:47 (GMT +0400).
الأردن يعلن مقتل ضابط و4 مطلوبين في اشتباكات مع مجموعة مسلحة

عمان، الأردن  (CNN)-- أعلنت السلطات الأردنية ليل الثلاثاء، عن مقتل ضابط برتبة نقيب في عملية مداهمات أمنية بدأت بتنفيذها في محافظة إربد (80 كيلومترا) شمال العاصمة الأردنية، مقابل مقتل أربعة مطلوبين وصفتهم بالخارجين عن القانون، وسط ترجيحات مصادر غير رسمية بانتماء المجموعة إلى التيار السلفي الجهادي.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية عن مصدر أمني في بيانين منفصلين، إن قوات امنية متخصصة نفذت عددا من المداهمات لمواقع تواجد اشخاص خارجين عن القانون في مدينة اربد مساء، الثلاثاء، وأن المداهمة أسفرت لاحقا عن "استشهاد" ضابط من القوة الأمنية الاردنية وهو النقيب راشد حسين الزيود، وأربعة آخرين من المجموعة المسلحة والقبض على أحد أفرادها.

وأشار البيان الثاني الذي صدر عن وكالة بترا ليل الثلاثاء، إلى أن المداهمات المستمرة ادت أيضا إلى إصابة رجلي أمن بالقوة الأردنية تم اسعافهمها وهما قيد العلاج، إضافة الى إصابة مواطنين اثنين كانا على مقربة من المكان حيث اصيب أحدهما بيده والاخر بقدمه وحالتهما العامة متوسطة.

وقال المصدر ان العملية الامنية ما زالت مستمرة .

وتناقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي نعي الضابط النقيب، وهو نجل قائد حرس الحدود الشمالية السابق العميد حسين الزيود.

وفي وقت سابق من مساء الثلاثاء، كان مصدر أمني قد كشف عن أن اشتباكات بالأسلحة النارية وقعت في أحد المواقع بين القوة الأمنية، وأشخاص خارجين عن القانون نتج عنها اصابة ثلاثة من القوى الأمنية الأردنية، جرى اسعافهم وإخضاعهم للعلاج .

في الأثناء لفت المصدر إلى وقوع إصابات ووفيات في جانب المجموعة الخارجة عن القانون مؤكدا أنه لم يتم تحديد عددها للان، فيما أشار البيان إلى أن عملية المداهمة والملاحقة مستمرة بعد محاصرتهم في أحد المنازل التي تحصنوا بداخلها.

وبين المصدر أن المواجهة مع الخارجين عن القانون يتم التعامل فيها بكل حرفية وحزم، لحين القبض عليهم وبأعلى مستويات التنسيق ووفق خطة محكمة اعدت بناء على معلومات استخبارية تم جمعها عن أولئك الاشخاص، وأن مزيدا من التفاصيل سيعلن عنها حال الانتهاء من العملية.

في خضم ذلك، نقل أهالي من سكان محافظة إربد عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة لأوضاع عدد من شوارع المدينة، في أعقاب وقوع اشتباكات في منطقتي حنينا ومخيم إربد للاجئين، تخللها تجول طائرات مروحية وإغلاق تام لعدد من الشوارع.

وتحولت المداهمة إلى اشتباك مسلح مع مجموعة أكدت مصادر في التيار السلفي الجهادي لموقع CNN بالعربية انتماءهم له، وقدرت أعداد المطلوبين في المجموعة بين 15 إلى 20 مطلوبا دون تأكيد مصادر رسمية للان.

ونقلا عن شاهد عيان، فقد سجلت عدة إصابات بين مواطنين خلال المداهمات تم نقلها إلى مستشفى الأميرة بسمة الحكومي، وقطع التيار الكهرباء عن عدد من الاحياء، من بينها شارع يعرف بشارع الهاشمي قرب وسط إربد.

وقال النائب في البرلمان الأردني سمير عويس عن محافظة إربد في تصريح لـCNN بالعربية، إن هناك عدة شكاوى تقدم بها نواب المحافظة في وقت سابق إلى السلطات حول انتشار السلاح والمخدرات في بعض المناطق في إربد ومحيط مخيم إربد، حيث وعدت الحكومة بمتابعتها.

وأشار عويس إلى أن أهالي إربد قد اشتكوا في وقت سابق أيضا من تواجد للتيار السلفي الجهادي، منوها إلى أن المداهمات الأمنية غير مفاجئة إلا في حال تأكيد أن المجموعات الملاحقة تنتمي إلى جماعات إرهابية وقال: "الخطورة إن كانت الجماعات مدججة بالسلاح وتخطط لعمليات وتنتمي لجماعات إرهابية."

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"hnoami","branding_ad":"MiddleEast_Branding","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"الأردن يعلن مقتل ضابط و4 مطلوبين في اشتباكات مع مجموعة مسلحة","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2016/03/02","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["middle_east"],"template_type":"content: no media","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}