حزب الله يشيع مصطفى بدر الدين.. ونعيم قاسم: لن نقبل بانتصار الكفر على الإيمان والمقاومة ستبقى حاضرة

الشرق الأوسط
نشر
حزب الله يشيع مصطفى بدر الدين.. ونعيم قاسم: لن نقبل بانتصار الكفر على الإيمان والمقاومة ستبقى حاضرة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- شيع حزب الله اللبناني وأنصاره، الجمعة، القيادي بالحزب مصطفى بدر الدين، في الضاحية الجنوبية لبيروت، بعد إعلان مقتله في انفجار قرب مطار العاصمة السورية دمشق.

اقرأ: من قائمة الإرهاب الدولي إلى اغتيال الحريري وتفجيرات الكويت.. من هو مصطفى بدرالدين قيادي حزب الله المقتول بسوريا؟

وذكرت قناة "المنار" اللبنانية التابعة لحزب الله أنه تم تشييع بدر الدين إلى مثواه الأخير في مقبرة "روضة الشهيدين" بجوار القيادي الآخر في حزب الله عماد مغنية، الذي قُتل أيضا في انفجار في دمشق عام 2008.

وقال نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم، في كلمة خلال مراسم التشييع، إن "المقاومة ستبقى حاضرة في المكان والزمان والأسلوب بما يحمي مشروع هذه المقاومة حتى النصر"، مضيفا: "لن نقبل أن نكون أذلة في بلدنا ولن نقبل أن ينتصر الكفر على الإيمان ونحن أهل الشهادة والنصر".

وأشاد قاسم بـ"التاريخ الحافل" لبدر الدين، قائلا: "لقد حارت إسرائيل معه وتلقى التكفيريين ضربات موجعة بيديه... وساحات الجهاد عرفته شجاعا مقداما مجاهدا مضحيا"، وأشار قاسم إلى أن الانفجار الذي أدى إلى مقتل بدر الدين كان قرب مطار دمشق"، وأضاف: "دأب إخواننا على التحقيق في طبيعة هذا الانفجار ومن سببه"، وتابع: "سنعلن بالتفصيل خلال الساعات المقبلة من الجهة المسؤولة عن التفجير".

نشر