قيادة العمليات المشتركة العراقية: داعش ارتكب مجزرة ضد مدنيين حاولوا الخروج من الفلوجة

الشرق الأوسط
نشر
قيادة العمليات المشتركة العراقية: داعش ارتكب مجزرة ضد مدنيين حاولوا الخروج من الفلوجة

بغداد، العراق (CNN)-- أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، الجمعة، عن مقتل وإصابة 30 شخصا، على الأقل، أغلبهم من النساء والأطفال، خلال محاولتهم الهروب من الفلوجة، على يد عناصر تنظيم "داعش"، بينما تشن القوات العراقية عملية عسكرية لتحرير المدينة.

وذكرت قيادة العمليات المشتركة، في بيان، أن "عناصر داعش الإرهابي ارتكبت مجزرة بحق عشيرتي البوصالح والبوحاتم، صباح هذا اليوم، في منطقة تقاطع السلام غرب الفلوجة، حيث فتح النار على العوائل الخارجة باتجاه العامرية".

وأضاف بيان قيادة العمليات المشتركة أن "الحصيلة الأولية ما يقارب 30 مواطنا بين شهيد وجريح وأكثر الشهداء من الأطفال والنساء ما زالت جثثهم بمكان الحادث".

بالصور: أغلب الهاربين نساء وأطفال.. هل يعدم داعش رجال الفلوجة بسبب رفضهم القتال في صفوفه؟

من جانبه، قال رئيس الوزراء حيدر العبادي، الجمعة، عبر حسابه على موقع "تويتر"، إنه "لا مكان لداعش في العراق وقواتنا العراقية البطلة ستطهر الفلوجة والموصل وسيحتفل جميع العراقيين بالنصر"، وذلك بالتزامن مع ذكرى مرور عامين على سيطرة التنظيم على الموصل. 

نشر