الحشد الشعبي: لدينا معلومات استخبارية تؤكد تدفق عناصر داعش من الرقة للموصل.. ولن ندخل المدينة

الشرق الأوسط
نشر
الحشد الشعبي: لدينا معلومات استخبارية تؤكد تدفق عناصر داعش من الرقة للموصل.. ولن ندخل المدينة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال المتحدث باسم الحشد الشعبي (الميليشيات الشيعية التي تقاتل إلى جانب الجيش العراقي)، أحمد الأسدي، الأحد، إن لدى الحشد "معلومات استخبارية مؤكدة تفيد بتدفق مقاتلي تنظيم داعش من مدينة الرقة السورية باتجاه مدينة الموصل العراقية."

وأضاف الأسدي أن "قوات الحشد الشعبي تحتاج من سبعة إلى ثمانية أيام لتطهير وتأمين الطرق المؤدية إلى قضاء تلعفر من المواد المتفجرة والعبوات الناسفة لتسهيل دخول المقاتلين والتأكد خلو المناطق المحاذية للطرق الرئيسة من العناصر الإجرامية القناصة، إضافة لحاجة المقاتلين إلى عدة أيام لحفر الخنادق والسواتر لتأمين جبهاتهم،" حسبما ذكر موقع المكتب الإعلامي للحشد الشعبي.

اقرأ.. الحشد الشعبي: سنلاحق العصابات الإرهابية في سوريا

وعن عمليات الحشد، قال الأسدي إن الحشد "يؤمن خط الامداد للجيش والشرطة الاتحادية المتقدمة باتجاه الموصل، وإن أولى مراحل معركة الموصل بدأت بتأمين مناطق شمال بيجي وصولا إلى قاعدة القيارة. وطول الخط المؤمن خلال المرحلة الأولى يبلغ 85 كيلومترا وهو يعد الخط الأساسي لمرور قوات الجيش والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي باتجاه الموصل."

وذكر الأسدي أن قوات الحشد الشعبي لن تدخل الموصل، وإنما سيظلون خارجها، في القسم الغربي لتقديم الدعم لتقدم قوات الجيش العراقي.

نشر