دراسة أولى من نوعها للكشف عن الزهايمر وبدقة تبلغ 90%

دراسة أولى من نوعها للكشف عن الزهايمر وبدقة تبلغ 90%

تكنولوجيا
آخر تحديث الثلاثاء, 11 مارس/آذار 2014; 03:17 (GMT +0400).
0:38

كشفت دراسة طبية أميركية جديدة أن مرض الزهايمر يمكن أن يتسبب بوفاة أكثر من نصف مليون أميركي سنويا، ليحتل المرض المرتبة الثالثة بعد أمراض القلب والسرطان فى قائمة مسببات الوفاة.

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- إنها الدراسة الأولى من نوعها، إذ طور الباحثون فحصاً للدم يمكنه أن يحدد فيما لو كانت هنالك فرص لشخص ذو صحة جيدة أن يصاب بمرض الزهايمر في وقت لاحق من حياته.

ورغم الحاجة لمزيد من الأبحاث، إلا أنه يأمل العلماء بأن يتمكنوا من توفير هذه الطريقة أمام الجميع خاصة مع غلاء كلفة الفحوص الحالية للكشف عن مرض الزهايمر مثل التصوير الدماغي أو أخذ الخزعات من العمود الفقري.

وأظهرت نتائج الدراسة التي نشرت في مجلة "Nature Medicine" إن الأطباء لم يعرفوا كيف يمكنهم البدء للوصول إلى حل أسهل للكشف عن المرض، فيما لو كان يجدر بهم البدء بفحص الحمض النووي "DNA" أو الحمض النووي الرايبوزي "RNA"، أو أجزاء ثانوية منهما مثل البروتينا أو الدهون.

وبما أن فحص الدهون هو الأرخص قام الباحثون بأخذ عينات دم من مئات الأصحاء الذين تجاوزوا الـ 70 عاماً في مدينة نيويورك الأمريكية، ومقارنة مع عينات بمصابين من مرض الزهايمر، اكتشفوا أن المصابين به كانت لديهم مستويات منخفضة من عشرة أنواع من الدهون مقارنة مع الأصحاء.

وبهذا تمكن العلماء من إيجاد فحص للكشف عن احتمالية الإصابة بالزهايمر وبدقة تصل نسبتها إلى 90 في المائة.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","branding_ad":"vital signs","friendly_name":"دراسة أولى من نوعها للكشف عن الزهايمر وبدقة تبلغ 90%","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2014/03/10","rs_flag":"prod","section":["health",""],"template_type":"adbp:content",}