دراسة أولى من نوعها للكشف عن الزهايمر وبدقة تبلغ 90%

صحة
نشر
دراسة أولى من نوعها للكشف عن الزهايمر وبدقة تبلغ 90%
00:38
دراسة: الزهايمر ثالث مسبب للوفاة بأمريكا

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- إنها الدراسة الأولى من نوعها، إذ طور الباحثون فحصاً للدم يمكنه أن يحدد فيما لو كانت هنالك فرص لشخص ذو صحة جيدة أن يصاب بمرض الزهايمر في وقت لاحق من حياته.

ورغم الحاجة لمزيد من الأبحاث، إلا أنه يأمل العلماء بأن يتمكنوا من توفير هذه الطريقة أمام الجميع خاصة مع غلاء كلفة الفحوص الحالية للكشف عن مرض الزهايمر مثل التصوير الدماغي أو أخذ الخزعات من العمود الفقري.

وأظهرت نتائج الدراسة التي نشرت في مجلة "Nature Medicine" إن الأطباء لم يعرفوا كيف يمكنهم البدء للوصول إلى حل أسهل للكشف عن المرض، فيما لو كان يجدر بهم البدء بفحص الحمض النووي "DNA" أو الحمض النووي الرايبوزي "RNA"، أو أجزاء ثانوية منهما مثل البروتينا أو الدهون.

وبما أن فحص الدهون هو الأرخص قام الباحثون بأخذ عينات دم من مئات الأصحاء الذين تجاوزوا الـ 70 عاماً في مدينة نيويورك الأمريكية، ومقارنة مع عينات بمصابين من مرض الزهايمر، اكتشفوا أن المصابين به كانت لديهم مستويات منخفضة من عشرة أنواع من الدهون مقارنة مع الأصحاء.

وبهذا تمكن العلماء من إيجاد فحص للكشف عن احتمالية الإصابة بالزهايمر وبدقة تصل نسبتها إلى 90 في المائة.

نشر