أمريكيان وألماني طوروا مجهراً ضوئياً فائق الدقة يقتسمون جائزة نوبل للكيمياء

تكنولوجيا
نشر
أمريكيان وألماني طوروا مجهراً ضوئياً فائق الدقة يقتسمون جائزة نوبل للكيمياء

ستوكهولم، السويد (CNN)- فاز عالمان أمريكييان وثالث ألماني بجائزة نوبل للكيمياء لهذا العام، بعد قيامهم بتطوير مجهر ضوئي فائق الدقة، ساعد في اكتشاف المزيد من العلميات الكيميائية التي تحدث داخل جزيئات الذرات.

والفائزون بجائزة نوبل للكيمياء للعام 2014، وبحسب ما أعلنت الأكاديمية السويدية الملكية للعلوم، هم الأمريكيان إريك بيتزيغ، وويليام إي مويرنر، إضافة إلى الألماني شتيفان دبليو هيل. 

ومنذ عام 1873، ساد معتقد بأنه تم التوصل إلى أكثر الصور التفصيلية عبر الميكروسكوب الضوئي على الإطلاق، حيث أعلن العالم الفيزيائي الألماني، إرنست أبه، أنه تم التوصل إلى "الحد الأقصى" في هذا الشأن.

إلا أن الفائزون بجائزة نويل للكيمياء هذا العام أثبتوا عدم صحة تلك النظرية، وذكرت لجنة الجائزة أنه "بموجب ما حققوه من إنجازات، فإن المجهر الضوئي يمكنه الآن الدخول إلى عالم النانو."

وتُعد جائزة نوبل للكيمياء هي ثالث جائزة تعلن عنها الأكاديمية السويدية لهذا العام، حيث أعلنت الاثنين عن فوز كل من الأمريكي جون أوكيفي، والنرويجيين ماي بريت موسر، وإدفارد موسر، بجائزة نوبل للطب.

كما أعلنت الثلاثاء عن فوز اليابانيين إيسامو أكازاكي، وهيروشي أمانو، والأمريكي- الياباني شوجي ناكامورا، بجائزة نوبل للفيزياء.

ومن المقرر أن يتم إعلان الفائز بجائزة نوبل في الاقتصاد في 13 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، أما جائزة نوبل في الآداب فسوف يتم إعلان الفائز بها في وقت يُحدد لاحقاً، بينما سيتم إعلان الفائز بجائزة نوبل للسلام الجمعة.

وتبلغ قيمة كل جائزة من هذه الجوائز 8 ملايين "كرونه" سويدي، أي ما يعادل حوالي 1.2 مليون دولار أمريكي.

نشر