نيفادا تهتز: نحو 600 زلزال خفيف يضرب المنطقة في 4 أشهر.. هل هي مقدمة لهزة مدمرة؟

تكنولوجيا
نشر
نيفادا تهتز: نحو 600 زلزال خفيف يضرب المنطقة في 4 أشهر.. هل هي مقدمة لهزة مدمرة؟

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)  --  تشهد مناطق شمال غربي نيفادا بالولايات المتحدة نشاطا زلزاليا متواصلا منذ منتصف الصيف وحتى اللحظة، ورغم تأكيدات العلماء بعدم خطورتها وبأنها ليست مقدمة لزلزال قوي، غير أنهم لم يستبعدوا كذلك الفرضية بالتشديد على ضرورة الاستعداد لمثل هذا السيناريو مع تزايد قوة الهزات يوما بعد يوم

وقدر مختبر نيفادا للزلازل الأرضية  وقوع قرابة 550 هزة أرضية بقوة 2 درجة أو أعلى، بجانب 42 أخرى تجاوزت قوتها 3 درجات، خلال أربعة أشهر.

ويطلق علماء الزلازل على "سلسلة" الهزات الأرضية الخفيفة "أسراب"،  ترصد وكالة "المسح الجيولوجي" الأمريكية وقوعها بانتظام، بلغت نحو 500 هزة خفيفة –أشدها بقوة  3.8 درجة بمقياس ريختر –جنوب غربي كاليفورنيا خلال نحو يومين فقط في سبتمبر/أيلول الماضي.

وتشهد "محمية شيلدون الحرشية القومي"، منذ 12 يوليو/تموز  الفائت هزات أرضية خفيفة متواصلة، تأخذ قوتها في التزايد باستمرار، لتقترب من خانة "هزات أرضية مسببة لدمار خفيف" ، وقال عالم الزلازل، إيان مادين: "هناك احتمال ضعيف بوقوع هزة أرضية أكبر أثناء نشاط الموجات الزلزالية."

وسبق وأن شهدت مناطق أمريكية أخرى سلسلة هزات أرضية خفيفة استباقا لزلزال أقوى، كما حدث في "آديل" بأوريغون عام 1968، وتلك التي خبرتها منطقة رينو" بنيفادا في 2008. 

نشر