ذعر "أنفلونزا الطيور" يتجدد بمصر والحكومة تعلن رصد 370 "بؤرة إصابة" خلال 2015

صحة
نشر
ذعر "أنفلونزا الطيور" يتجدد بمصر والحكومة تعلن رصد 370 "بؤرة إصابة" خلال 2015

القاهرة، مصر (CNN)- تجددت المخاوف من تفشي مرض "أنفلونزا الطيور" مجدداً في مصر، مع إعلان السلطات الرسمية عن رصد ما لا يقل عن 370 "بؤرة إصابة" بالفيروس الفتاك، في مختلف محافظات الجمهورية، خلال العام 2015.

وذكرت الهيئة العامة للخدمات البيطرية، التابعة لوزارة الزراعة، في بيان الاثنين، أنها تمكنت من السيطرة على بؤر الإصابة التي تم اكتشافها، من خلال فرق الإدارة المركزية للطب الوقائي، وإعطائها التحصينات اللازمة، لمحاصرة المرض.

وأشار البيان، الذي أورده موقع "أخبار مصر"، نقلاً عن وكالة أنباء الشرق الأوسط، إلى أن البؤر التي تم رصدها خلال العام الجاري، من بينها 310 بؤر "تربية منزلية"، و41 "مزارع"، و16 حالة في أسواق الدواجن، إضافة إلى 3 "ضبطيات" مختلفة.

ولفتت الهيئة الحكومية إلى أن إجراءات القضاء على أي بؤرة مصابة، تتمثل في الحجر البيطري على المزرعة المصابة، والتخلص الآمن من الطيور المصابة والنافقة، كما يتم تقصي المنطقة المحيطة بالمزرعة، تمتد من 3 إلى 5 كيلومترات، ولمدة 21 يوماً.

وبينما أعلنت السلطات الصحية عن سقوط وفيات بشرية نتيجة إصابتها بفيروس H5N1 المسبب لمرض "أنفلونزا الطيور"، مطلع العام الجاري، فقد بلغت حصيلة الضحايا خلال العام السابق، 14 حالة إصابة، توفيت سبعة منها، وفق وزارة الصحة.

وبحسب الوزارة، فإن عدد حالات الإصابة بأنفلونزا الطيور، منذ بداية ظهوره في عام 2006، وحتى أواخر عام 2013، بلغت 173 إصابة، فيما بلغ عدد الوفيات 63 حالة، قبل أن يعود المرض للظهور مجدداً في خلال العامين الماضيين.

نشر