تسرب يؤدي إلى إيقاف عملية ناسا الفضائية القادمة

تكنولوجيا
نشر
تسرب يؤدي إلى إيقاف عملية ناسا الفضائية القادمة

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- قامت وكالة الفضاء الأمريكية، ناسا، بإيقاف رحلتها الفضائية القادمة إلى المريخ بسبب تسرب بمركبة "InSight"، لتعيدها إلى الشركة المصنِّعة "لوكهيد مارتن" الواقعة في ولاية كولورادو.

إذ خططت ناسا لإرسال مركبتها "InSight" في شهر مارس/آذار القادم، والتي كان من المتوقع بلوغها المريخ للحصول على عينات من الكوكب الأحمر والتقاط صور ملونة في سبتمبر/أيلول.

أيضاً: "ناسا"... تحل لغز "بيغل 2" بعد فقدانه 12 عاما بالمريخ

ويبدو أن المركبة ذات العطل تتكون من أجهزة استشعار حساسة للغاية، صممت كي تسجل تموجات التربة على سطح المريخ، ويمكنها أن تلتقط حبات التراب حتى التي يبلغ قطرها ما يساوي الذرّة، وفقاً لبيان صادر عن الوكالة، وستعمل الشركة الفرنسية المصنعة للجهاز " Centre National d'Études Spatiales" على تصليح العطل.

وأشارت ناسا إلى أنها المركبة تحتاج مضخة لسحب الهواء من حول أجهزة الاستشعار الدقيقة الثلاثة لحماية هذه الأجهزة من مناخ المريخ القاسي، وخلال تجربة لقياس فاعلية هذه المضخة في الظروف القاسية، لكن الأداة لم تتمكن من حمل المضخة.

شاهد: ما هي المركبة الفضائية السرية "X-37B" ؟

وقال مدير عمليات التفتيش لمهمة "InSight" الفضائية في ناسا بروس بانيردت، إن "المشكلة بالمضخة كانت الأمر الوحيد الذي وقف بيننا وبين الانطلاق بالرحلة،" مشيراً إلى أن العطل "ليس أساسياً" وأنه لن يتطلب كثيراً من الوقت لإصلاحه، لكنه رجح بأن ناسا ستأخذ وقتها للتأكد من خلو المركبة من الأعطال بشكل كامل.

وأشار بانيردت إلى أنه وأعضاء فريقه يشعرون بالحزن تجاه التأجيل، مضيفاً إلى احتمالية تأجيل الرحلة لعام 2018، وأن الفريق كان متحمساً بشأن مهمة "InSight" بالأخص وأنهم "بذلوا كافة جهودهم لتجهيز الأمور منذ عام 2009."

المزيد: “سبيس إكس” تصمم مركبة فضائية قد تشكل مستقبل السفر الفضائي للجنس البشري!

نشر