هل تعلم ما هو فيروس "زيكا" وكيف يمكن أن يؤثر على الجسم؟

هل تعلم ما هو فيروس "زيكا"

صحة وحياة
آخر تحديث السبت, 02 يناير/كانون الثاني 2016; 12:21 (GMT +0400).
1:45

ينتقل فيروس "زيكا" من خلال فصيلة من البعوض تعرف علميا بـ" البعوضة الزاعجة المصرية" التي تنقل أيضا حمى "الدانغ" والحمى الصفراء.

من الأرجح أنكم لم تسمعوا عن فيروس "زيكا" الذي يتنقل عن طريق البعوض ولا يزال جديداً في هذا الجزء من العالم.

ولكن اليوم، تربطه البرازيل بزيادة كبيرة في العيوب الخلقية عند الولادة.

وينتقل فيروس "زيكا" من خلال فصيلة من البعوض تعرف علميا بـ" البعوضة الزاعجة المصرية" التي تنقل أيضا حمى "الدانغ" والحمى الصفراء. ولكن منذ أن ظهر الفيروس لأول مرة هنا في البرازيل، لم يسبب أي هلع أو ناقوس خطر بسبب أعراضه الخفيفة نسبيا، كالحمى المنخفضة وبعض الطفح الجلدي والصداع.

ولكن سرعان ما بدأ الأطباء بملاحظة وجود ارتفاع كبير في عدد حالات "الصَعَل" أو microcephaly  في الأطفال الحديثي الولادة. والصعل هو اضطراب عصبي يؤثر على حجم الجماجم ويحد من نمو الدماغ مما يضع حياة الأطفال في حاجة دائمة إلى الرعاية المستمرة.

وبينما كان الأطباء يدرسون هذا العيب الخلقي الكبير، وجدوا أن معظم الأمهات عانين أثناء فترة حملهن الأولى من أعراض تشبه أعراض فيروس الزيكا. ثم في 28 نوفمبر/تشرين الثاني، أعلنت وزارة الصحة البرازيلية عن وجود صلة بين فيروس زيكا والصَعَل.

الآن، ينصح المسؤولون البرازيليون، النساء بتأخير حملهن إذا كان ذلك ممكنا، مركزين على النساء في شمال شرق البلاد حيث ينتشر الصعل أكثر، مما دفع ست ولايات إلى الإعلان عن حالة طوارئ.

ويعتقد الأطباء أنه من الصعب جدا تحديد مدى انتشار أو كشف الفيروس لأن الكثير من الناس لا يعانون من أية أعراض، وبالتالي فإن وزارة الصحة في البرازيل تقدر أن حوالي 1.5 مليون شخص قد أصيبوا بفيروس زيكا هذا العام.