أضخم منقي هواء في العالم... يحوّل التلوّث إلى مجوهرات!

تكنولوجيا
نشر
أضخم منقي هواء في العالم سيصل إلى بكين
4/4أضخم منقي هواء في العالم سيصل إلى بكين

ويحوّل البرج الملوّثات إلى مجوهرات، من خلال وضع جزيئات الدخان تحت ضغط عالٍ لنصف ساعة، وتحويلها إلى مكعبات من العنبر يمكن استخدامها في المجوهرات.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- عندما قام الفنان دان روزغارد بزيارة العاصمة الصينية بكين للمرة الأولى، لم تلهمه الأمور التي كان قادراً على رؤيتها، بل ألهمته صعوبة الرؤية.

ومن غرفته بالطابق الـ32 في الفندق، لم يتمكن من رؤية العاصمة، التي تغطيها طبقة من الدخان والتلوّث.

وهذا هو التحدي الذي ألهمه للتوصّل إلى ابتكار جديد أبصر النور بعد سنتين، وهو أضخم منقي هواء في العالم.

إنه ابتكار برج "Smog Free"، الذي يرسل فقاعات من الهواء النقي في المنتزهات في المدن، إلى جانب سحب الجزيئات الملوّثة من الهواء. ويطمح روزغارد إلى جعله ابتكاره ينشر التوعية حول تلوّث الهواء.

قد يهمك أيضاً: كمبيوتر يوفر المياه والطاقة والإنترنت بأشعة الشمس فقط

واختبر روزغارد البرج للمرة الأولى في مدينة روتردام الهولندية، حيث توجد شركته "ستوديو روزغارد."

01:30
هل تنجح الأشجار الاصطناعية في حماية البيئة؟

ويوظف البرج تقنية الأيونات، التي توظّف الطاقة المغناطيسية لجذب وأسر جزيئات التلوّث، وإطلاق الهواء النقي في المقابل، ما يجعل المنطقة المحيطة بالبرج أكثر نقاوة بنسبة 75 في المائة مقارنة مع باقي المناطق، بحسب روزغارد.

ويستطيع البرج الذي يبلغ ارتفاعه سبعة أمتار تنظيف 30 ألف متر مكعب من الهواء في الساعة، أي ما يعادل كمية الهواء في حي صغير، بينما يستهلك طاقة لا تتجاوز ما يستهلكه ابريق كهربائي.

هل سينقذ هذا البرج حياة الناس؟

وسيبدأ استخدام هذا البرج في الصين في شهر سبتمبر/أيلول المقبل، بداية من بكين، وبالتنسيق مع وزارة البيئة في الصين، سيتم تقرير وجهته القادمة استناداً إلى تصويت شعبي.

أما الوجهات الأخرى التي يدرسها روزغارد فهي العاصمة المكسيكية مكسيكو سيتي، والهند.

ويتعرّض أكثر من 80 في المائة من سكان المدن حول العالم إلى هواء ملوّث بمقدار يفوق حد التلوّث المقبول الذي نصّت عليه منظمة الصحة العالمية، ما يزيد من إمكانية الإصابة بالجلطات وأمراض القلب وسرطان الرئة والربو وغيرها. وتستطيع بعض الجزيئات الملوّثة الصغيرة من دخول مجرى الدم مباشرة.

قد يهمك أيضاً: أجمل الدراجات الكهربائية "الصديقة للبيئة"

من التلوّث إلى المجوهرات

ولا ينقي برج روزغارد الهواء فحسب، بل يحوّل الملوّثات إلى مجوهرات، من خلال وضع جزيئات الدخان تحت ضغط عالٍ لنصف ساعة، وتحويلها إلى مكعبات من العنبر يمكن استخدامها في المجوهرات. وهذه التقنية شبيهة بالطريقة التي يصنع فيها الألماس طبيعياً، من خلال ضغط جزيئات الكربون عبر السنوات.

وحتى الآن، بيع أكثر من ألف خاتم وزر للأكمام، ويوجد طلب متزايد على هذه المجوهرات. 

نشر