بورنموث ينتفض في وجه ليفربول ويقدم هدية لأرسنال

رياضة
نشر
بورنموث ينتفض في وجه ليفربول ويقدم هدية لأرسنال

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- صعق بورنموث ضيفه ليفربول بعد أن تغلب عليه بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في واحدة من أكثر المباريات إثارة خلال الموسم الحالي للدوري الإنجليزي الممتاز، ليحرمه من استعادة الوصافة التي انتزعها منه أرسنال السبت.

وتقدم الضيوف أولا في المباراة التي أقميت على أرضية ملعب "فيتنس فيرست" في مدينة برونموث، عبر اللاعب السنغالي ساديو ماني، عند الدقيقة 20، قبل أن يسجل المهاجم البلجيكي ديفوك أوريجي الهدف الثاني لليفربول بعد ذلك بدقيقتين، لينتهي الشوط الأول بتقدم "الريدز" بهدفين نظيفين.

وفي الشوط الثاني، قلص أصحاب الأرض الفارق، بعد أن سجل الإنجليزي كاليوم ويلسون هدف فريقه الأول عند الدقيقة 56، من علامة الجزاء، لكن ليفربول عاد وسجل الهدف الثالث عبر اللاعب الألماني، إيمري كان، عند الدقيقة 64.

بدأت انتفاضة بورنموث عند الدقيقة 76، حين سجل اللاعب ريان فريزر، الهدف الثاني لفريقه، قبل أن يسجل زميله الإنجليزي ستيف كوك هدف التعادل لفريقه بعدها بثلاث دقائق فقط.

ولم يكتفي أصحاب الأرض بنقطة التعادل، بل سعوا إلى تحقيق الفوز، وهو ما وصلوا إليه في الوقت بدل الضائع، حين سجل الهولندي نيثان آكي، الهدف الرابع لفريقه، لتنتهي المباراة بأربعة أهداف مقابل ثلاثة لبورنموث على ليفربول.

وبهذه الهزيمة القاسية، تجمد رصيد أبناء المدرب الألماني يورغن كلوب، عند النقطة الـ30 في المركز الثالث، خلف أرسنال بنقطة واحدة، في حين حقق بورنموث نقطته الـ18 ليحتل المركز لاعاشر على جدول الترتيب. 

نشر