إنييستا: أسوأ يوم في حياتي كان يوم انضمامي لبرشلونة

رياضة
نشر
إنييستا: أسوأ يوم في حياتي كان يوم انضمامي لبرشلونة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – أكد نجم نادي برشلونة، الإٍسباني أندريس إنييستا، أن أسوأ يوم في حياته كان أول يوم له في مدرسة النادي الكتالوني "لاماسيا"، كما أشار إلى أنه سيبقى مرتبطا في كرة القدم بعد اعتزاله اللعب لكنه لا يعرف المنصب الذي سيشغله مستقبلا، وذلك في مقابلة أجراها مع موقع النادي الكتالوني.

وقال إنييستا إن اليوم الأول له في أكاديمية برشلونة كان الأصعب في حياته لأنه  كان مضطرا "للابتعاد عن أحبته في القرية التي نشأ بها"، مؤكدا أنه لم يكن معتادا على فراق عائلته في ذلك الحين، لكنه أكد في الوقت نفسه أن ما اكتسبه في هذه المدرسة لا يقارن بأي أمر آخر.

وعن قرار قدومه إلى برشلونة، أكد الرسام أنه هو من اتخذ قرار انضمامه إلى الفريق الكتالوني ولكن أهله لم يمانعوا قدومه، رغم أنه كان يبلغ من العمر 12 عاما.

وعما كان سيعمل لو لم يلتحق بـ "لاماسيا"، قال أكثر اللاعبين الإسباني تتويجا بالألقاب إنه كان سيكمل دراسته في القرية التي ينتمي إليها ووسيتابع دراسته الجامعية رغم أن الجامعة كانت في مدينة "ألباسيتي"، قبل أن يبدأ في البحث عن وظيفة.

ولم يؤكد إنييستا اعتزاله في صفوف برشلونة إذ قال عند سؤاله عن هذا الأمر "فلنأمل ذلك"، ليبي التكهنات مفتوحة حول مستقبله مع الفريق الاحمر والأزرق.

نشر