صاحبة الميداليات الأولمبية الذهبية في الجمباز كانت تخجل من جسدها

بطلة الجمباز الأولمبية كانت تخجل من جسدها

رياضة
آخر تحديث الخميس, 29 ديسمبر/كانون الأول 2016; 11:47 (GMT +0400).
1:26

لاعبة جمباز وصاحبة ميداليات ذهبية تتحدث لـ CNN عن شعورها حول سخرية بعض الناس من جسدها.

- تتحدثين عن قلقك في بعض الأحيان حول جسدمك، وجسدك أشبه بنموذج الجسم المثالي بالنسبة لأغلب الناس، ومع ذلك تشعرين بعدم الثقة تجاهه في بعض الأحيان، لماذا؟
سيمون بايلز: ”لأنك ترتدين زي الأداء طوال حياتك، ثم تمرين بمرحلة البلوغ ويبدأ جسدك يتغير، ويصبح مختلفاً قليلاً. أعتقد أنه مهم للأطفال أن يتعلموا ذلك أيضاً، في بعض الأوقات لا نشعر بالراحة فيما يتعلق بأجسادنا، ولكننا نستعيد ثقتنا فيما بعد، لذلك لا مشكلة”.
-ولكن، صححيني إن كنت مخطئة، ألم تشعري بعدم الارتياح تجاه جسدك قبل أن تصبحي لاعبة جمباز، حين كنت لا تزالين طفلة صغيرة، لأن عضلاتك كانت بارزة؟ فلماذا كنت كذلك؟ هل كان الأطفال يسخرون منك؟ كيف كانت تلك التجربة؟
سيمون بايلز: “حسناً، حين كنت أذهب إلى المدرسة لم يكن هناك من يملك جسداً بعضلات مثلي، وكنت فتاة، فكان الشبان يسخرون مني أحياناً. ولكني أعتقد أنهم كانوا يغارون مني لأنهم لم يملكوا عضلات واضحة مثلي، فصاروا يسخرون مني. ولذلك كنت أحاول أن أخفي عضلاتي عوضاً عن إبرازها، فكنت أرتدي سترة طوال الوقت”.
-بعد ذلك، حين ذهبت إلى نادي الجمباز، ما كانت ردة فعلك حين رأيت أجسام الآخرين هناك؟
سيمون بايلز: “عرفت أنه طبيعي وأن هذه الرياضة تحتاج هذا النوع من الأجسام، لذا عندما كنت أذهب للنادي كنت أشعر بالراحة مع جسدي لأن كل الفتيات الأخريات كانت لديهن أجسام مشابهة”.