برشلونة ينتصر على سوسيداد بشق الأنفس قبل "الكلاسيكو"

رياضة
نشر
برشلونة ينتصر على سوسيداد بشق الأنفس قبل "الكلاسيكو"

دبي، الإمارات العربة المتحدة (CNN) – انتزع برشلونة فوزا صعبا أمام ضيفه ريال سوسيداد بثلاثة أهداف مقابل هدفين، ليدخل "الكلاسيكو" الأسبوع المقبل متأخرا بفارق ثلاث نقاط عن غريمه التقليدي ريال مدريد، كما أن هذا الفوز سيشكل دفعة معنوية للفريق الكتالوني قبل مواجهة يوفنتوس الإيطالي، الأربعاء، في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

فعلى أرضية ملعب "كامب نو"، عاد المدرب الإسباني لويس إنريكي إلى خطة 4-3-3، بعد أن كلفه تغيير الخطة خسارة قاسية أمام "اليوفي" في ذهاب ربع نهائي البطولة الأوروبية، وتقدم أصحاب الأرض أولا عبر النحم الأرجنتيني ليونيل ميسي عند الدقيقة 17 بطريقة مميزة.

عاد ميسي عند الدقيقة 47 وسجل الهدف الثاني لفريقه، قبل أن يقلص سوسيداد الفارق عبر المدافع الفرنسي لبرشلونة، سامويل أومتيتي، الذي سجل هدفا بالخطأ في مرمى فريقه.

ظهر اللاعب الإسباني الذي لعب بدلا من النجم البرازيلي الموقوف نيمار جونيور، باكو ألكاسير، وسجل الهدف الثالث للفريق الكتالوني، عند الدقيقة 44، لكن سوسيداد فاجئ برشلونة بتقليص الفارق مرة أخرى عبر اللاعب تشابي بريتو في الوقت الإضافي للشوط الأول الذي انتهى بثلاثة أهداف كتالونية مقابل هدفين للضيوف.

وفي الشوط الثاني، أجرى إنريكي بعض التغييرات، إذ قام بإشراك النجم الإسباني أندريس إنييستا ومواطنه دينيس سواريز، ليسيطر على وسط الملعب ويحرم الضيوف من تسجيل هدف التعادل، في الوقت الذي أضاع فيه الكتالونيون العديد من الفرص أمام مرمى سوسيداد، لتنتهي المباراة بنفس نتيجة الشوط الأول.

وبهذا الفوز، قلص برشلونة الفارق مع ريال مدريد إلى ثلاث نقاط قبل مواجهة الفريقين المرتقبة الأسبوع المقبل في ملعب "سانتياغو برنابيو"، والتي ستشكل فرصة ثمينة من أجل تقاسم الصدارة مع الريال بالنسبة للفريق الكتالوني. 

نشر