مورينيو أمام فرصة أخرى للانتقام من لاعبي تشيلسي في "أولد ترافورد"

مورينيو أمام فرصة للانتقام من لاعبي تشيلسي

رياضة
آخر تحديث الأحد, 16 ابريل/نيسان 2017; 03:15 (GMT +0400).
مورينيو أمام فرصة أخرى للانتقام من لاعبي تشيلسي في

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – يمتلك المدرب البرتغالي لمانشستر يونايتد، جوزيه مورينيو، فرصة جديدة للانتقام من لاعبي تشيلسي الذين أطاحوا به من تدريب الفريق في نهاية عام 2015، وعاقبوه بعد ذلك برباعية نظيفة في أول مباراة له ضدهم منذ أن أصبح مدربا لليونايتد، فهل ينتقم مورينيو لنفسه في موقعة ملعب "أولد ترافورد" بين فريقه وأسود غرب العاصمة البريطانية، لندن؟

فبعد ان عاد من بلجيكا بخيبة التعادل إيجابيا بهدف لمثله مع أندرلخت البلجيكي في ذهاب ربع نهائي بطولة الدوري الأوروبي، سيحاول شياطين مانشستر الحمر الخروج من هذا الأسبوع الصعب بأكبر المكاسب الممكنة.

فعلى أرضية "أولد ترافورد"، سيطمح اليونايتد لتحقيق فوز هام جدا بالنسبة له على المتصدر، تشيلسي، ليحافظ على حظوظه في المنافسة على المقاعد المؤهلة لدوري أبطال أوروبا، رغم أن مورينيو يركز على تحقيق لقب بطولة الدوري الأوروبي من أجل التأهل المباشر لدوري الأبطال الموسم المقبل.

وسيفتقد ماشنستر لجهود عدد من لاعبيه، وأبرزهم اللاعب الإسباني خوان ماتا والمدافعين الإنجليزيين كريس سمولينغ وفيل جونز، في حين سيكون اللاعب الإكوادوري أنتونيو فالنسيا ولاعب الوسط الإسباني أندير هيريرا جاهزين للموقعة المنتظرة.

بالمقابل، يطمح الأسود القادمين من لندن بقيادة مدربهم الإيطالي المميز أنتونيو كونتي، لإعادة فارق النقاط السبع مع ملاحقهم المباشر توتنهام هوتسبرز، الذي قلص الفارق إلى أربع نقاط، السبت، بعد فوزه على بورنموث برباعية نظيفة.

سيشعل تعثر تشيلسي أمام اليونايتد الصراع على لقب الدوري الإنجليزي مع تبقي ست جولات على النهاية، ما سيزيد فرص توتنهام بالمنافسة على اللقب الثمين، لكن الفريق اللندني سيحاول حسم المعركة مبكرا بالعودة بنقاط مباراة اليونايتد كاملة وذلك بعد ان استفاق من خسارة كريستال بالاس وحقق فوزين متتاليين على مانشستر سيتي وبورنموث.

وعن هذه المباراة، قال كونتي "إنه لقاء آخر بالنسبة لنا، تحقيق النقاط الثلاث هو الأهم، سنلتقي فريقا قويا جدا على الناحيتين الجسدية والفنية، اليونايتد يريد أن يحجز مقعدا له في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل وهو يمتلك فرصا كبيرة لتحقيق ذلك".

بالمقابل، أكد مورينيو أن اللقاء ليس عاطفيا بالنسبة له بل هي مجرد مباراة أخرى، وقال عن وضعية لاعبيه "بعض اللاعبين في جاهزية عالية والبعض الآخر مرهق، هذا أمر مهم جدا"، وقال عن تشيلسي "هم في القمة ليس فقط لأنهم جاهزين بل لأنهم يمتلكون قدرات فردية عالية"، حسب تعبيره.

وستشكل هذه المباراة فرصة أخرى للمدرب البرتغالي كي ينتقم من لاعبي تشيلسي الذين أطاحوا به من تدريب الفريق في نهاية عام 2015، وتغلبوا عليه في الدوري برباعية نظيفة، ثم هزموه في كأس الاتحاد الإنجليزي بهدف نظيف.

يذكر أن هذه هي المواجهة رقم 50 بين الناديين في النسخة الحديثة من الدوري الإنجليزي الممتاز "البريميرليغ"، إذ حقق تشيلسي الفوز في 17 مواجهة سابقة وفاز اليونايتد في 13 وحدث التعادل في 19 مناسبة، وهي النتيجة الأكثر حدوثا بين الناديين.

 

 

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","branding_ad":"Sport_Branding","friendly_name":"مورينيو أمام فرصة أخرى للانتقام من لاعبي تشيلسي في أولد ترافورد ","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2017/04/16","rs_flag":"prod","section":["sport",""],"template_type":"adbp:content",}