وفاة لاعب برشلونة الذي خطف من أجل عدم تتويج "الانفصاليين" باللقب

رياضة
نشر
وفاة لاعب برشلونة الذي خطف من أجل عدم تتويج "الانفصاليين" باللقب

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – أعلن، الأربعاء، عن وفاة اللاعب السابق لبرشلونة، كيني، وهو الرجل الذي تم خطفه من قبل عصابة عام 1981 من أجل حرمان برشلونة من التتويج بلقب الدوري في ذلك الموسم.

انضم كيني إلى برشلونة عام 1980 قادما من سبورتينغ خيخون مقابل أكثر من 600 ألف دولار، وذلك بعد أن كان هداف الدوري الإسباني لثلاثة مواسم.

تألق اللاعب الإسباني في موسم 1980/1981، قبل أن يتم خطفه من قبل مجموعة يعتقد أنها كان تحمل اسم الغريم التقليدي لبرشلونة، إسبانيول.

فبعد أن أنهى كيني مباراة فريقه أمام هيركوليس، في 1 مارس/أذار من عام 1981 والتي انتهت بسداسية نظيفة، توجه إلى منزله من أجل تغيير ملابسه والذهاب إلى المطار لاستقبال زوجته العائدة من السفر، قبل أن يقوم رجلان بخطفه من المنزل.

قامت زوجة كيني بإبلاغ الشرطة والمسؤولين في النادي وبدأ البحث عن اللاعب، قبل أن يقوم الخاطفون بالتواصل معها، وإخبارها أنهم لا يريدون أن يتوج "الانفصاليون" بلقب الدوري، وذلك هو الهدف من وراء خطف زوجها.

واجه برشلونة بعد ذلك بأسبوع، أتلتيكو مدريد، الذي كان متقدما عليه بنقطتين، وخسر الفريق الكتالوني المباراة بهدف نظيف، دون أن يعرف مكان كيني، كما حصد برشلونة نقطة واحدة في المباريات الخمس اللاحقة، ليخرج من المنافسة على لقب الدوري.

وبعد ثلاثة أسابيع على خطف اللاعب، اكتشفت الشرطة موقع الخاطفين، وتمكنت من إنقاذه، وهو بحالة صحية جيدة، وقد كان موجودا في مدينة سرقسطة الإسبانية.

عاد كيني إلى الملاعب بعد أسابيع قليلة من الحادثة وشارك مع برشلونة، واسترجع مستواه، وأكمل مسيرته الكروية التي انتهت عام 1987، قبل أن يفارق الحياة بسكتة قلبية، الأربعاء.

 

نشر