رياض محرز يعتذر للمصريين: لم أقصد عدم مصافحة رئيس الوزراء عند التتويج بكأس الأمم

رياضة
نشر
رياض محرز لاعب المنتخب الجزائري لكرة القدم

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- اعتذر رياض محرز لاعب مانشستر سيتي والمنتخب الجزائري، عن عدم مصافحة رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، خلال مراسم نهائي كأس الأمم الأفريقية التي استضافتها مصر في الفترة ما بين 21 يونيو تموز حتى 19 يوليو حزيران الجاري.

وقال محرز إنه لم يكن يعرف رئيس الوزراء المصري، وكان ينوي مصافحته، ولكنه عاد بعد سماع المناداة باسمه عبر مكبرات الصوت من أجل تسلم الكأس، مضيفا في فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، " لم أقصد نهائيا عدم مصافحة رئيس الوزراء".

وأوضح محرز"أعتذر للشعب المصري، لو فهم الأمر بشكل خاطئ، ولكني لم أقصد عدم مصافحة رئيس الوزراء المصري".

.وجاء حديث محرز عن الواقعة خلال حفل تكريمه، الجمعة، في بلدية سارسيل بضواحي باريس، التي ولد فيها ونشأ بين أحيائها.

ونشر حفيظ دراجي، المعلق الرياضي الجزائري، فيديو محرز، في حسابه على تويتر، وأشار دراجي إلى أن تصريحات محرز، جاءت بعد توضيح من السفير المصري في الجزائر، والذي أكد أن عدم مصافحة رئيس الوزراء المصري كانت "غير مقصودة".  

وأثارت عدم مصافحة محرز لرئيس الوزراء المصري جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وتقدم المحامي المصري سمير صبري ببلاغ طالب من خلاله منع نجم مانشستر سيتي من الدخول إلى مصر، كما تناقلت وسائل إعلام مصرية تصريحات مختلفة تهاجم قائد المنتخب الجزائري.

وقاد محرز، المنتخب الجزائري للفوز بلقب كأس أمم أفريقيا للمرة الثانية في تاريخ الفريق الجزائري بعد 29 عاما من التتويج الأول في بطولة 1990.

وتشهد العلاقات بين جمهور كرة القدم في مصر والجزائر توترات عدة، على خلفية منافسات حامية الوطيس بين منتخبي البلدين.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر