رحلة بالتاريخ عبر صور لا تقدّر بثمن من مجموعة نادرة

ستايل
نشر
مجموعة نادرة من الصور لصاحبها سام واغستاف
12/12مجموعة نادرة من الصور لصاحبها سام واغستاف

التقطت هذه الصورة في العام 1857 في كنيسة سانت أوين في فرنسا، المصور لويس-أوغوستي بيسون وشقيقه أوغوستي-روزالي استخدما كاميرات بدقة عالية، وكان الشقيقان يستخدمان عملية يتم فيها الحصول على الصور الأصلية على الزجاج في الكاميرات، وعندما ظهرت الطوابع البريدية رفضا استخدام الصور السلبية الصغيرة.

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- يُعتبر المصور البريطاني سام واغستاف من أهم جامعي الصور ومن أبرز المصورين خلال فترة السبيعينيات والثمانينيات، وقد باع مؤخراً مجموعته من الصور إلى متحف "J. Paul Getty" لتُنشر في كتاب بعنوان "The Thrill of the Chase"، وكان واغستاف يهوى إبراز المصورين الذين لم يلقوا اهتماماً من المتاحف المعروفة، ليجمع أكثر من 26 ألف صورة.

(شاهد أبرز الصور التي جمعها عبر السنين في معرض الصور أعلاه)

 وصف الصور 

الصورة 1: التقطت هذه الصورة من قبل البريطاني فرانسيس فيرث خلال زيارته الأولى إلى مصر.

الصورة 2: يمكن رؤية رجل هنا في الصورة، لكن من التقطها هو لويس هاين، الذي اشتهر بالتقاطه الصور التي أظهرت عمالة الأطفال في الولايات المتحدة الأمريكية في بداية القرن العشرين، صوره ساعدت في التأسيس لتشريع قوانين حظر عمالة الأطفال في أمريكا.

الصورة 3: الرئيس الأمريكي أبراهام لينكولن  يظهر في منتصف الصورة التي التقطها ألكساندر غاردنر في ساحة معركة أنتيتام في ماريلاند، ورحل غاردنر المولود في اسكتلندا إلى الولايات المتحدة بالتزامن مع نشوب الحرب الأهلية فيها، وأصبح صديقاً مقرّباً لآلان بنكرستون (يساراً) الذي كان يعمل محققاً شخصياً ورئيساً لوحدة الاستخبارات الخاصة بالاتحاد في ذلك الوقت.

الصورة 4: الشخص الذي التقط هذه الصورة بعنوان "Looking down Yosemite Valley" يُعتبر مجهولاً، ويُعتقد بأن الصورة التقطت في العام 1872. وقد تكون لواحد من ثلاثة مصورين هم: كارليتون واتكينس، وسي إل ويد أو إدوارد مويبريدج. وكان الكثير من المصورين حينها يتوجهون إلى غرب أمريكا، حيث عمل البعض لصالح الحكومة، فيما كان يلتقط آخرون الصور لصالح شركات القطارات للتعرف على طبيعة المناطق والعثور على أفضل موقع لإنشاء سكك حديدية، وكان البعض يلتقط الصور لبيعها لدى عودتهم.

الصورة 5: في العام 1854 غادر المصور روجر فينتون من إنجلترا ليلتقط صوراً لحرب القرم، حيث كان من أوائل المصوّرين لتلك الحرب، لتلتقط عدسته هذه الصورة بعنوان "Valley of the Shadow of Death" بتاريخ 23 إبريل/نيسان في العام 1855.

الصورة 6: اشتهر آرثر مول خلال الحرب العالمية الأولى، عندما بدأ بالتقاط "صور على قيد الحياة"، حيث كان يشرف على اصطفاف عشرات الآلاف من الجنود ليشكلوا صوراً ضخمة، وهذه الصورة بعنوان "Human Statue of Liberty" التقطت في العام 1918، وتضمنت وجود 18 ألف شخص في ولاية أيوا.

الصورة 7: هذه الصورة التي التقطتها المصورة جو آن كاليس، بعنوان "Man at Table, after David Evans."، كاليس ظهرت في أواخر السبعينيات، حيث تمحورت قصصها حول روتين الحياة اليومية والتصرفات التي قد لا نركز عليها في حياتنا اليومية.

الصورة 8: المصور فيليب هالسمان التقى بالرسام سلفادور دالي في العام 1941، حيث عملا سوياً مرة على الأقل سنوياً، كل عام على الأقل، ليخلقا صوراً لم تكن موجودة في السابق، "بل فقط في مخيلتنا"، وفقاً لما كتبه هالسمان عام 1972، مضيفاً: "عندما كنت أرغب في العثور على بطل لصورتي لم يكن دالي يتوانى عن تلبية مطالبي، وعندما كان دالي يفكّر بصورة قد يصعب تنفيذها، كنت أبحث له عن الحل."

الصورة 9: خلال الحرب الأهلية قام المصور هنري مور بالسفر إلى كارولاينا الجنوبية برفقة كتيبة عسكرية، حيث التقط صوراً لمظاهر "الاستعباد" في تلك الفترة.

الصورة 10: يُوجد معلومات قليلة حول المصور الإيرلندي جون روبرت بارسونس، عدا عن سلسلة صوره لجين موريس، الظاهرة بالصورة التي التقطت في العام 1865، وهي زوجة الكاتب والفنان وليام موريس.

الصورة 11: بدأ اهتمام المصور إدوارد كورتيس بتصوير الهنود الحمر في العام 1895، عندما قام بالتقاط صوراً للأميرة أنجلين، وأمضى ما تبقى من العشرين عاماً بعدها وهو يوثق ما تبقى من الحضارة الأمريكية، هذه الصورة اسمها "The Eclipse Dance."

الصورة 12: التقطت هذه الصورة في العام 1857 في كنيسة سانت أوين في فرنسا، المصور لويس-أوغوستي بيسون وشقيقه أوغوستي-روزالي استخدما كاميرات بدقة عالية، وكان الشقيقان يستخدمان عملية يتم فيها الحصول على الصور الأصلية على الزجاج في الكاميرات، وعندما ظهرت الطوابع البريدية رفضا استخدام الصور السلبية الصغيرة.

نشر