تذكارات إجهاض من أم فقدت 11 جنيناً

ستايل
نشر
تذكارات إجهاض من أم فقدت 11 جنيناً
7/7تذكارات إجهاض من أم فقدت 11 جنيناً

ماري وفيفيان كانتا توأم توقعت يوديلسون وصولهما.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تُعلّق على ثلاجات منازلنا، أو تُوضع بين ألبومات صورنا المفضلة، أو في أدراج منضدات نومنا.. نختلس نظرة عليها، ثم تغطي الابتسامة وجوهنا والطمأنينة قلوبنا.

قد يعجبك أيضا..تجول داخل منزل جوني ديب "الغريب" حقاً

هكذا هي صور الموجات الصوتية التي تلتقطها النساء اللواتي يستعدّن ليصبحن أمهات قريباً، للأجنة في أحشائهن.

ورغم أن غالبيتنا قد لا يتمكن من قراءة هذه الصور البيضاء والسوداء التي تعلن عن جنس الجنين أو حالته الصحية، إلا أنها غالباً ما تكون مصدر سعادة وأمل ومستقبل تطمح النساء إلى عيشه وتجربته.

​قد يهمك أيضا.. المرضى في هذه المستشفيات ليسوا من البشر! من يكونوا إذاً؟

ولكن، بالنسبة إلى المصورة الفوتوغرافية دايان يوديلسون، فإن هذه الصور تبعد كل البعد عن الأمل والسعادة، إذ على مدى حوالي 11 عاماً، فقدت يوديلسون 11 طفلاً. 

وقد قامت يوديلسون على مدى هذه السنوات – مع كل حالة إجهاض – على إبقاء تذكارات من كل حمل، من بينها ملابس ولعب الأطفال وصور الموجات الصوتية لتجمعها مؤخراً في مشروع اسمه "فقدان."

وأيضا.. لماذا أثارت هذه الصورة ضجة كبيرة؟

وتقول يوديلسون التي تعرضت للكثير من عمليات الإجهاض إثر إصرارها على تكوين عائلة مع زوجها: "لدي الآن صبيين على قيد الحياة. ولكن ما يجهله الناس هو أن وجود طفل سليم في حياتك لا يقطع التواصل العاطفي الذي يُبنى مع طفل قد تقفده." 

تعرّفوا أكثر إلى مشروع يوديلسون "الشخصي والمؤثر" بحسب وصفها، في معرض الصور أعلاه:

شاهد أيضا.. سيارة مرسيدس بلا مفاتيح أو مقابض.. هل نقودها قريباً؟

نشر