هل اخترعت اليابان ألعاباً نارية في الفضاء؟

ستايل
نشر
هل اخترعت اليابان ألعاباً نارية في الفضاء؟
6/6هل اخترعت اليابان ألعاباً نارية في الفضاء؟

مصوّر ينظر إلى السماء شمال إيطاليا خلال عاصفة شهب "التوأميات" أو "Geminids" عام 2015.

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- هل تحلم بأن ترى عواصف الشهب كلما أردت ذلك، ولكن دون الحاجة لانتظار قدوم الشهب الحقيقية التي تسرح في فضائنا الواسع؟ شركة يابانية تخطط لتنفيذ هذا قريباً.

 تستعد شركة "ALE" الناشئة في اليابان لإطلاق مهمة لإرسال قمر صناعي إلى الفضاء، والذي سيسمح للشركة برسم ألوان في السماء باستخدام شهب صناعية، وتنوي الشركة إطلاق أول عاصفة شهب لها بحلول عام 2018.

00:47
صور مذهلة لعاصفة الشهب “ليريد”

يقول مدير الأبحاث في الشركة، شينسوكي آبي: "تخيّلوا مستقبلاً يمكن فيه استخدام الشهب لتقديم عرض موحّد للألعاب النارية حول العالم، أو أن تطلب يد حبيبتك للزواج، أو تحتفل بذكرى معينة."

وقد يتجلى العرض الأكبر لهذا النوع من الترفيه خلال الألعاب الأولمبية التي ستستضيفها طوكيو 2020، شركة "ALE" دخلت المزايدة لتصبح جزءاً منها. 

نشر