هل هذه إيران بوجهها الحقيقي؟

ستايل
نشر
هل هذه إيران بوجهها الحقيقي؟
5/5هل هذه إيران بوجهها الحقيقي؟

قام الفنان مرتضى أحمدفند بالتطرق إلى الديانات في عمله الفني، من خلال عرض ثلاثة قطع ترمز إلى المسيحية والإسلام واليهودية، يندمج انعكاسها في الضوء لتظهر كرة واحدة متماسكة.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- امرأة شقراء بحجاب فضفاض يغطي شعرها، وعدسات لاصقة بلون أزرق فاقع تغطي عينيها، وضمادة أنف توحي بانتهاء عملية تجميل، وفقاعة لبان وردية كبيرة في فمها.. هل هذه هي المرأة الإيرانية التي يعرفها العالم؟ 

قد يعجبك أيضا.. هؤلاء النساء يمثلن "الشهوانية" في الأرياف

وتُعرض هذه اللوحة للفنانة شيرين علي أبادي في متحف آغا خان في تورونتو الكندية، كجزء من معرض "متمرد، مهرج، شاعر، وصوفي: فرس معاصرون" والذي يسلط الضوء على أعمال فنية إيرانية معاصرة.

وتتنوع القطع الفنية المعروضة لتتميز كل منها في اعتمادها على منبر إعلامي مختلف من أعمال تصويرية أو فيديوهات أو رسومات أو أعمال سياسية. 

قد يهمك أيضا.. فندق من تصميم "بانكسي" يجسد الصراع الفلسطيني الإسرائيلي

ويشرح ممول المعرض الإيراني والناشط في الأعمال الخيرية، محمد أفخمي، والذي قدم هذه الأعمال من مجموعته الخاصة المكونة من 300 قطعة فنية تعود لفترة ما بعد الثورة الإيرانية، أن تنوع المعرض هذا هو سبب نجاحه وجماله الاستثنائي.

ويقول أفخمي: "من الصعب عدم تمكن الجمهور من ايجاد قطعة واحدة على الأقل يستطيع التواصل معها، أو حتى قطعة واحدة تعجبه جمالياً فقط. هنالك أشياء للجميع."

وأيضا.. تحب الفن ثلاثي الأبعاد؟ شاهد بعض أجمل الأعمال من "دبي كانفاس" 2017

ويطمح أفخمي أنه من خلال المعرض سيستطيع عرض وجه مختلف لإيران مقارنة بالوجه الذي يعرضه الإعلام، يظهر فيه الجانب الفني للإيرانيين، والذي يصفه أفخمي بأنه "عاطفي وحسّاس، ومليء بالمشاعر الإيجابية التي يرفض الإعلام عرضها."

تعرّفوا أكثر إلى بعض الأعمال الفنية الإيرانية في معرض الصور أعلاه:
 

نشر