هل لقب "مهندسة معمارية أنثى" يشكل إهانة لبعض النساء؟

هل لقب مهندسة معمارية أنثى يشكل إهانة للمرأة؟

ستايل
آخر تحديث الخميس, 06 يوليو/تموز 2017; 03:08 (GMT +0400).
هل لقب "مهندسة معمارية أنثى" يشكل إهانة لبعض النساء؟

المهندستان المعماريتان دورتي ماندروب (اليمين) وأنجيلا برادي (اليسار)

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- في مقال رأي مثير للجدل نشرته مجلة التصميم "ديزين" الشهر الماضي، قالت دورتي ماندروب: "أنا لست مهندسة معمارية أنثى. أنا مهندسة معمارية فقط."

قد يعجبك أيضا.. شركة في دبي تصنّع سقف مقر "أبل" العملاق في كاليفورنيا

ودعت المهندسة المعمارية الدنماركية الحائزة على عدة جوائز ومؤسسة شركة "دورتي ماندروب أركيتكتر،" التي تتخذ من كوبنهاغن مقراً لها، إلى إلغاء "القوائم والمعارض المهمة" التي تحتفل بالنساء، كما لو أنهن يعملن في مجال مختلف عن الرجال.

وقد أثار هذا المقال محادثات وجدال حاد على وسائل التواصل الاجتماعي، بين مؤيدين ومعارضين لماندروب، حول موضوع التحيز الجنسي والمساواة بين الجنسين، ما دعا CNN لمناقشة هذه القضية مع ماندروب وأنجيلا برادي، رئيسة المعهد الملكي للمهندسين المعماريين البريطانيين (ريبا) السابقة، ورئيسة مؤسسة "المرأة في العمارة،" التي تدافع وتحتفل بالنساء في مجالات العمارة، بعكس ما تدعو إليه ماندروب.

قد يهمك أيضا.. هل تنجح بيروت بالحفاظ على قصورها بوجه ناطحات السحاب؟

وتشرح ماندروب أنها تشعر بالاستفزاز عندما يشار إليها بأنها مهندسة معمارية أنثى، وأن العالم أصبح بحاجة ماسة أن يرى المرأة على أنها جزء كامل من عالم الهندسة المعمارية، وأنها قادرة على التنافس مع المعماريين الرجال، مضيفة: "لماذا لا نملك المزيد من النساء في هيئة تحكيم مسابقات العمارة؟ لماذا نقبل أن تكون هناك مسابقات بشركات مملوكة للرجال فقط؟"

أما برادي، فتؤكد أن دخولها عالم العمارة لم يكن سهلاً أبداً في بداية مشوارها، أي في ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي، وأن الوضع لم يتحسن سوى مؤخراً بفضل ضغط المجموعات النسائية المناضلة بحقوق المرأة في مجال العمارة والأعمال، التي حرصت على تسليط الضوء على التحديات التي تواجه النساء في مجال الهندسة المعمارية.

قد يعجبك أيضا.. آخر صيحات العمارة.. غابة خضراء وسط الصين "تلتهم" التلوث وتنتج الأوكسجين!

كما تعتقد برادي أيضاً أن النساء والرجال يقتربون من منظور التصميم بشكل مختلف، إذ أن النساء لديهن قدرة أكبر من الرجال على التعاطف مع الزبون، والاستماع إلى طلباته ورأيه، الشيء الذي لا تؤيده ماندروب، مؤكدة أن التعاطف لا يرتبط بجنس الشخص وإنما شخصيته، ولكن المجتمع يفرض صفة "التعاطف" هذه على النساء، لأنهن قد يُعتبرن غير لطيفات إذا كُن غير ذلك.

وتضيف ماندروب أن النساء لا يختلفن عن الرجال بشيء من ناحية التصميم، وإنما المجتمع ينظر إليهن بطريقة مختلفة.

وأيضا.. هل تعرف ماذا سيعرض هذا المتحف الذي كلّف 1.2 مليار دولار؟

 

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"alma","branding_ad":"1SM","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"هل لقب مهندسة معمارية أنثى يشكل إهانة لبعض النساء؟","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2017/07/06","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["style"],"template_type":"adbp:content","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}