داخل حفلات الأثرياء بمنازلهم في هونغ كونغ

ستايل
نشر
داخل حفلات الأثرياء بمنازلهم في هونغ كونغ
7/7داخل حفلات الأثرياء بمنازلهم في هونغ كونغ

تتكون هذه الشقة التي تبلغ مساحتها 195 متراً مربعاً من أربع غرف نوم في حي أوبر الحصري المطل على المحيط في هونغ كونغ.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- "حفلات المنزل" ليست مجرد عبارة بسيطة في قاموس المفردات التابع لسكان هونغ كونغ.

ويبلغ متوسط معدل العقارات في سوق الإسكان الأغلى في العالم، ألف و653 دولاراً للقدم المربع. وفي جزيرة هونغ كونغ يرتفع هذا المعدل ليبلغ ألف و925 دولاراً للقدم المربع.

وبسبب النقص في توفر المساحات الكبيرة، فإن الشقق ذات المساحات الصغيرة تبقى الأفضل لسكان البلد. أما استقبال الضيوف في المنزل فهو بمثابة ميزة مخصصة للأثرياء فقط.

وفي العام 2015، قرر الفرنسي سعود ماهرزي إتاحة الفرصة للأشخاص الذين يعيشون في أماكن بمساحات صغيرة في هونغ كونغ بإقامة حفلات المنزل من خلال قيام وكالته الحصرية باسم "روج" بتأجير منازل الأثرياء والمشاهير.

ويقوم المشاهير والمستثمرون العقاريون والأثرياء بتأجير عقاراتهم لليلة واحدة، في مقابل كلفة تتراوح بين 10 آلاف و19 ألف دولار.

ويدفع المستأجرون بين مائة ألف و128 ألف دولار لاستئجار هذه الأماكن الفاخرة، مع الأخذ بعين الاعتبار خدمات أخرى مثل توفير طاقم من الموظفين لخدمة الضيوف، وتقديم الطعام، وتوفير الأمن.

ويقول ماهرزي لشبكة CNN إن "سكان باريس يستقبلون الكثير من الضيوف في منازلهم،" مضيفاً أن "هذه بمثابة ظاهرة ثقافية."

ويُوضح ماهرزي أن "الحفلات في هونغ كونغ، عادة ما تُنظم في الأماكن ذاتها مثل الفنادق أو المطاعم،" مشيراً إلى أن هذا الأمر "يحد الخيال في ابتكار أساليب جديدة لحفلات المنزل."

 

نشر