ستايل

بعد الكثير من الانتقادات.. منال تغادر "ذا فويس" الفرنسي

بعد الكثير من الانتقادات..منال تغادر ذا فويس

ستايل
آخر تحديث الأحد, 11 فبراير/شباط 2018; 03:56 (GMT +0400).
بعد الكثير من الانتقادات.. منال تغادر "ذا فويس" الفرنسي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- لم تتمكن الشابة الفرنسية السورية، منال ابتسام، من إكمال رحلتها في برنامج "ذا فويس" بنسخته الفرنسية، بعد أن طالتها الكثير من الانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي، تتهمها بالإرهاب والانتماء لليمين الإسلامي المتطرف.

ونشرت الشابة المسلمة المحجبة، التي أبهرت لجنة حكّام البرنامج الغنائي، مقطع فيديو مسجل على صفحتها في موقع التواصل فيسبوك، تعلن فيه عن قرارها بالانسحاب من البرنامج، مؤكدة أن كل ما حصل من تداعيات بعد ظهورها في مرحلة الصوت، خالف تماماً رسالتها التي تمحورت حول السلام والحب والفن فقط.

وكانت قد انتشرت العديد من المقالات والتعليقات على شبكة الانترنت تحث القائمين على برنامج "ذا فويس" باستبعاد ابتسام وعدم السماح لها بالمشاركة في البرنامج، لا سيما من جهات إعلامية داعمة لإسرائيل ركزّت على دعم منال للقضية الفلسطينية، واتهمتها بانتمائها لليمين الإسلامي المتطرف، من خلال إعادة نشر تغريدات قديمة كانت قد ألقت فيها الشابة اللوم على الحكومة الفرنسية في تفجيرات نيس 2016، وفيديو غنائي لفلسطين سجلّته ابتسام تحت عنوان "سورير باليستين" أي "ابتسمي فلسطين."

واعترض العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي على الضجة التي أحاطت بالشابة بعد ظهورها بالبرنامج، ونشر العديد منهم تعليقاتهم على موقع التواصل تويتر، وأشار هؤلاء إلى أن "حملات "النبش" التي حصلت في حسابات ابتسام القديمة، وبسبب أفكارها الشخصية، لما كانت قد حصلت لو أن ابتسام كانت غير مسلمة ولا تضع الحجاب."

وتقول ابتسام في الفيديو الذي نشرته مؤخراً إنها شاركت في برنامج ذا فويس الفرنسي بهدف جمع الناس وليس تقسيمهم، وفتح عقول المشاهدين لا تضييقها، مضيفة: "أؤمن بلطف وإنسانية الناس، وأؤمن بمستقبل مليء بالحب والسلام والتسامح، وأؤمن بوطني، فرنسا."

كما أوضحت ابتسام أن الأيام التي مضت مؤخراً كانت صعبة جداً عليها، وأن كل التوتر الذي انتشر طغى على رغبتها في نشر الحب والسلام والتسامح، مضيفة: "لم أعني إيذاء أي شخص أبداً، وحتى فكرة أني قد أفعل ذلك عمداً، تؤلمني كثيراً. ولهذا قررت مغادرة البرنامج."

وأوضحت ابتسام أن مغادرتها للبرنامج لن تعني مغادرتها لعالم الغناء، وإنما ستستمر بنشر رسالتها في المحبة والتسامح. 

وسرعان ما نشرت ابتسام بعد ذلك، مقطع فيديو لها وهي تغني "إيماجين" لجون لينون – والتي هي أغنية تتخيّل شكل عالم يعيش فيه البشر بلا حروب وقتل وفي جو يسود فيه الحب والسلام – على حسابها في موقع التواصل انستغرام، حيث ارتفع عدد متابعيها من 30 ألف متابع إلى 188 ألف متابع في خمسة أيام فقط.

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"alma","branding_ad":"style_bd","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"بعد الكثير من الانتقادات.. منال تغادر ذا فويس الفرنسي","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2018/02/11","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["style"],"template_type":"adbp:content","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}