تطبيقات جراحة التجميل في الصين..أحصل على وجه جديد بكبسة زر

ستايل
نشر
5 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
تطبيقات جراحة التجميل في الصين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تسعى العديد من النساء في الصين إلى تحقيق معايير الجمال المثالي المستوحى من شخصيات الرسوم اليابانية أو الثقافة الغربية من خلال إجراء عمليات التجميل باهظة الثمن.

تطبيقات جراحة التجميل في الصين
صورة لامرأة داخل مستشفى هوامي للتجميل الطبي في شنغهاي Credit: Chandan Khanna/AFP/Getty Images

وفي عام 2014، خضع أكثر من 7 ملايين صيني لجراحة تجميل، وفقاً للجمعية الصينية لجراحة التجميل. وبعد 3 سنوات فقط، أشارت بيانات شركة الاستشارة التسويقية، "فروست أند سوليفان"، إلى أن الرقم كان أقرب إلى 16.3 مليون.

وبحسب الخبراء الذين قابلتهم CNN، فإن زيادة نسبة إجراء عمليات الجراحة التجميلية في الصين تعود جزئياً إلى سلسلة من التطبيقات، مثل تطبيق "So-Young"، والتي تتيح للأشخاص مشاهدة صورهم قبل العمليات وبعدها، أو حتى حجز مواعيد العمليات الجراحية، والتقدم بطلب للحصول على قرض لدفع تكلفة العملية.

وأوضح المؤسس المشارك لوكالة "Dragon Social" لجمع معلومات عن السوق الصيني، توني ديجينارو، أنه في الصين، من الصعب العثور على معلومات موثوقة عن العيادات، خاصةً في المدن الصغيرة. 

وأضاف ديجينارو أن الأشخاص يواجهون صعوبة بالثقة في نتائج محرك البحث الصيني، "بايدو"، عقب فضائح طبية عديدة تتعلق بالمنصة، لذلك أصبحت هذه التطبيقات الجديدة بمثابة أدلة غير رسمية لجراحي التجميل.

"ليس جميلاً بما يكفي"

تطبيقات جراحة التجميل في الصين
وو شياوتشين، خلال مراحل الطفولة والمراهقة والبلوغ، وتظهر في الصور مراحل تغير وجهها وجسدها تدريجياً، بعد أن خضعت لأكثر من 100 عملية جراحية على مدار 15 عاماً Credit: Wu Xiaochen

وتقول الشابة الصينية، وو شياوتشن، إنها حاولت أن تجعل ملامحها تشبه ملامح الممثلة الصينية وعارضة الأزياء، أنجيلابابي، إلا أنها سرعان ما تراجعت لتطور ملامح خاصة بها وتناسب شخصيتها.

وبحسب تقرير نشره تطبيق "So-Young" في عام 2019، بناءً على تحليل بياناته الخاصة وزيارات العيادات، فإن العديد من النساء في الصين اللواتي خضعن لجراحة تجميلية هن في سن الشباب، ويعشن في مدن من الدرجتين الثانية والثالثة في البلاد.  

وأشار التقرير إلى أن أكثر من نصف النساء اللاتي تخضعن لعمليات التجميل، تقل أعمارهن عن 26 عاماً، بينما يشكل مرضى جراحة التجميل تحت سن الـ 30 عاماً نسبة 6% فقط من العدد الإجمالي في الولايات المتحدة.

تطبيقات جراحة التجميل في الصين
وو شياوتشن تجر جراحة تجميلية Credit: Wu Xiaochen

وبالنسبة للجيل الحالي، فإن إجراء الجراحة التجميلية يعد وسيلة للتميز في مشهد المواعدة، وسوق العمل المزدحم.

وقالت محاضرة دراسات النوع الاجتماعي في جامعة هونغ كونغ، التي بحثت في توجه الجراحة التجميلية، بريندا أليغري، إن "الصين لا تزال عبارة عن مجتمع أبوي"، مضيفةً أن الجمال يعد "طريقة لضمان نجاحك في العمل وإيجاد شريك الحياة".

أما جراحة التجميل ستيفاني لام، ومقرها في هونغ كونغ، فترى أن "انتشار ثقافة الإنترنت، مع تطبيقات الصور التي تسمح لمستخدميها بتعزيز صورهم الذاتية عن طريق إزالة عيوب الوجه، جعلت الجراحة التجميلية أكثر جاذبية، موضحةً أن هناك من يسعى إلى الحصول على هذه التعديلات على أرض الواقع.

تطبيقات جراحة التجميل في الصين
صورة لوو شياوتشن بعد خضوعها لإحداى جراحات الأنف المتعددة Credit: Wu Xiaochen

وتحظى التطبيقات التي تطابق المرضى بالجراحين والعيادات بشعبية كبيرة في الصين.

وأكد متحدث باسم تطبيق "GengMei"، أن التطبيق يملك 36 مليون مستخدم، ويدرج نحو 20 ألف جراح على منصته.

ويتمتع تطبيق "GengMei" بخاصية الواقع المعزز التي يمكنها تحليل الوجه ومنحه درجة من 100 بناءً على معايير مثل حيويته، وجاذبيته، وتماثلها. ثم يقدم اقتراحات لتحسينات الجراحة التجميلية، مثل إعادة ملء الجفون.

وأشارت وو، التي دخلت عالم عمليات التجميل لأول مرة عندما كانت في الـ 14 من عمرها، إلى أنه من خلال تطبيق "GengMei"، يمكن الوصول إلى جميع المعلومات الطبية عن الجمال دون حتى مغادرة المنزل.

وأضافت وو أن مثل هذه التقنيات "تعكس تطور مجتمعنا، وتعد بمثابة صورة مصغرة لتغيير نمط حياتنا".

ويتيح التطبيق للمستخدمين الوصول إلى القروض الصغيرة من خلال خدمة إقراض لدفع تكلفة الجراحة.

ووفقاًُ لمتحدث باسم تطبيق "So-Young"، يوجد لدى التطبيق  2.47 مليون مستخدم نشط شهرياً ونحو 6 آلاف جراح مدرج ضمن القائمة.

وتقدم هذه التطبيقات شهادات لمرضى الجراحة التجميلية، مع صور قبل وبعد، بالإضافة إلى تقييم للجراحين.

محتوى مدفوع

نشر