يجلسون في مقهى ببدلاتهم الأنيقة.. صور تعرض جوانب من حياة الفلسطينيين قبل 100 عام

ستايل
نشر
4 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
فتيات خارقات و“ديكستر“.. على تصاميم مصممة أزياء فلسطينية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- من مشهد مبهر يبيًن الحاضرين في احتفال موسم النبي موسى عند برج القلعة في القدس، إلى صور أكثر حميمية تُظهر عدداً من الرجال الجالسين في مقهى في بدلاتهم الأنيقة، في زمنٍ كان الأشخاص فيه يتأنقون من أجل جلسة بسيطة لشرب القهوة.. تبرز هذه الصور أطيافاً مختلفة من حياة الفلسطينيين قبل 100 عام.

وفي مايو/أيار من عام 2020، أعلن مركز "عكاسة" للتصوير الفوتوغرافي في جامعة نيويورك أبوظبي عن إصداره لمجموعة من الصور الرقمية التي التُقطت في فلسطين بين عامي 1912 و1924 على يد  المصور القبرصي من أصل لبناني، نصري فليحان.

نظرة غير رسمية على فلسطين قبل 100 عام

من بدلات أنيقة ولحظات محورية.. صور تعرض جوانب من الحياة بفسلطين قبل 100 عام
طور فليحان (في اليمين) علاقاته مع مجموعة من القياديين في المجتمع الفلسطيني، منهم سليم أيوب وإسماعيل الحسيني، المسؤولين في غرفة تجارة القدس والجمعية التجارية للبنك الفلسطيني. وتجمع هذه الصورة بين المصور والشخصيتين. Credit: Copyright: Fuleihan family. Courtesy of Akkasah: Center for Photography

وبعد تخرجه من جامعة "بوردو" في عام 1912، سافر فليحان، الذي درس الهندسة المدنية، إلى الأراضي الفلسطينية ليعمل فيها كمهندس.

وعلى مر العقود اللاحقة، تنقل المصور بين الأردن، وفلسطين، ومصر، والولايات المتحدة للعمل على عدة مشاريع. 

واستخدم فليحان كاميرته بشكل مكثف خلال عمله اليومي كمهندس، وفي جنوب فلسطين بشكل رئيسي، وفقاً لما قالته مسؤولة الأرشيف في مركز "عكاسة" للتصوير الفوتوغرافي والتي عملت بدورها على المجموعة، ياسمين سليمان.

من بدلات أنيقة ولحظات محورية.. صور تعرض جوانب من الحياة بفلسطين قبل 100 عام
صورة لرجل على ظهر حصان. Credit: Copyright: Fuleihan Family. Courtesy of Akkasah Center for Photography

وأضافت سليمان أن المصور وثق "الحياة اليومية للعمال المشاركين في مشاريع البنية التحتية والتنقيب عن النفط، إضافة إلى حياته الشخصية، إذ أنه قام بتصوير أصدقائه وعائلته، والمواقع الأثرية التي زارها". 

ومن العمال إلى المقاولين، وثق المصور مختلف الأشخاص "بنظرة غير رسمية".

لحظات محورية وبدلات أنيقة

من بدلات أنيقة ولحظات محورية.. صور تعرض جوانب من الحياة بفسلطين قبل 100 عام
صورة جماعية لمقاولين، وطهاة، وموظفي الأمن. Credit: Copyright: Fuleihan Family. Courtesy of Akkasah: Center for Photography.

وتتضمن مجموعة نصري فليحان الرقمية 367 صورة التُقطت معظمها في الأراضي الفلسطينية.

وخلال الصور، يمكن للمرء أن يرى الجوانب الحضرية التي أحاطت بفليحان، إذ وثقت عدسته على سبيل المثال قرية العيزرية، ومشهد القوارب في ميناء يافا. 

من بدلات أنيقة ولحظات محورية.. صور تعرض جوانب من الحياة بفسلطين قبل 100 عام
قوارب في ميناء يافا. Credit: Copyright: Fuleihan Family. Courtesy of Akkasah Center for Photography.

وتتضمن صوره أيضاً جوانب بشرية تُظهر العمال أمام الخيم، وأخرى تتزين برجال يرتدون بدلات أنيقة أثناء الجلوس معاً في مقهى.

من بدلات أنيقة ولحظات محورية.. صور تعرض جوانب من الحياة بفسلطين قبل 100 عام
صورة جماعية لأربعة رجال في مقهى. Credit: Copyright: Fuleihan Family. Courtesy of Akkasah Center for Photography

ولدى سليمان العديد من الصور المفضلة في المجموعة، ومنها واحدة التقطها فليحان على سطح فندق "Amdursky" مقابل برج القلعة في القدس.

وكُتب اسم "مصطفى" خلف الصورة، ولم تُذكر هوية الرجال الآخرين بالصورة. 

من بدلات أنيقة ولحظات محورية.. صور تعرض جوانب من الحياة بفلسطين قبل 100 عام
صورة لرجل يُدعى مصطفى مع 3 رجال على سطح فندق "Amdursky's" في القدس. Credit: Copyright: Fuleihan Family. Courtesy of Akkasah Center for Photography

وقالت سليمان إن مصطفى  عبارة عن "شخصية بارزة ومُهيبة تظهر في العديد من الصور، وهو دائماً محور الاهتمام".

وبمساعدة مؤرخين وعلماء آثار، تمكنت سليمان من التأكد من التقاط عدة صور خلال احتفال موسم النبي موسى بين عام 1917، وهو العام الذي صدر فيه وعد "بلفور"، وعام 1922، أي عندما تم هدم برج ساعة السلطان عبد الحميد الثاني فوق برج يافا.

من بدلات أنيقة ولحظات محورية.. صور تعرض جوانب من الحياة بفلسطين قبل 100 عام
مشهد للحشود خلال احتفال موسم النبي موسى بجانب برج القلعة في القدس. والتُقطت الصورة من أعلى فندق "Amdursky". Credit: Copyright: Fuleihan Family. Courtesy of Akkasah Center for Photography

وأشارت سليمان إلى ظهور القوات العثمانية والبريطانية في تلك الصور، ما يعني أنه من المحتمل أن فليحان التقطها في عام 1918 الذي شكل "لحظة محورية في التاريخ الفلسطيني".

والتُقطت العديد من الصور المبكرة للأراضي الفلسطينية من قبل مصورين أو مستوطنين أوروبيين أو أمريكيين. وكانت صورهم مخصصة لسوق السياحة المحلية، أو لتُباع خارجاً في ألبومات ذات طابع توراتي (Biblically-themed)، ومليئة باستعارات استشراقية. 

من بدلات أنيقة ولحظات محورية.. صور تعرض جوانب من الحياة بفلسطين قبل 100 عام
صورة التُقطت في استوديو لامرأة كُتب خلفها "فتاة رام الله". Credit: Copyright: Fuleihan Family. Courtesy of Akkasah Center for Photography

وكان من الشائع عرض الأراضي الفلسطينية كمنطقة فارغة مع أن ذلك كان عكس الحقيقة، إذ بلغ سكانها حوالي 400 ألف نسمة في منتصف القرن التاسع عشر، بحسب ما ذكرته سليمان.

وأكدت سليمان: "تُجسد صور فليحان فلسطين نابضة بالحياة، وهي تُظهر ارتباطه بالمنطقة، وشعبها".

وجعل المركز المجموعة متاحة للجمهور عبر موقعه على الإنترنت، وذلك في ظل استمرار التباعد الاجتماعي للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، وفقاُ لما ذكره الموقع الرسمي للمركز.

نشر