كانت هدية من براد بيت.. أنجلينا جولي تبيع لوحة رسمها ونستون تشرشل في المغرب بالحرب العالمية الثانية

ستايل
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
استعادة لوحة لبانكسي في إيطاليا سرقت من مسرح باتاكلان في باريس

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- تبيع الممثلة أنجلينا جولي اللوحة الوحيدة التي رسمها رئيس الوزراء البريطاني الأسبق، ونستون تشرشل، خلال الحرب العالمية الثانية، ومن المتوقع أن يصل سعر العمل إلى 3.4 مليون دولار في المزاد.

ورسم تشرشل لوحة "Tower of the Koutoubia Mosque" في مدينة مراكش بالمغرب بعد حضور مؤتمر الدار البيضاء في يناير/كانون الثاني من عام 1943، وأهداها إلى الرئيس الأمريكي، فرانكلين روزفلت. 

واشترى الممثل براد بيت اللوحة في عام 2011 من متجر التحف الراقية "M.S. Rau" من أجل جولي، وفقًا لمصدر مطلع على عملية البيع. 

وانفصل الثنائي في عام 2016 بعد عامين من الزواج.

كانت هدية من براد بيت.. أنجلينا جولي تبيع تبيع لوحة رسمها ونستون تشرشل في المغرب بالحرب العالمية الثانية
تبيع الممثلة أنجلينا جولي اللوحة الوحيدة التي رسمها رئيس الوزراء البريطاني الأسبق، ونستون تشرشل، خلال الحرب العالمية الثانية.Credit: Isabel Infantes/AFP/Getty Images

ولم يرد ممثلو بيت وجولي على الفور على طلب CNN للتعليق. ورسم تشرشل اللوحة في الأصل بعد فترة وجيزة من القمة الخاصة بالحرب، والتي صاغ خلالها تشرشل مع روزفلت المرحلة التالية من استراتيجيتهما لهزيمة ألمانيا النازية. 

ووجدت اللوحة طريقها في النهاية إلى مجموعة جولي للأعمال الفنية، وسيتم بيعها هذا العام. 

ويتراوح السعر المُقدر للوحة بين مليوني دولار و3.4 مليون دولار.

تبيع أنجلينا جولي اللوحة الوحيدة التي رسمها ونستون تشرشل في زمن الحرب، والتي أهداها لها براد بيت
لوحة "Tower of the Koutoubia Mosque". Credit: Christie's Images Ltd

وفي بيان، قال رئيس قسم الفن البريطاني الحديث في دار "كريستيز" للمزادات، نيك أوركارد: "هذا هو العمل الوحيد الذي رسمه تشرشل خلال الحرب، وربما شجعه على ذلك التقدم الأخير الذي أحرزه الحلفاء في ما اعتبره أحد أجمل البلدان التي واجهها".

وقال تاجر التحف بيل راو، الذي امتلك اللوحة في السابق، لـCNN، إن اللوحة مُنحت لابن الرئيس روزفلت الذي باع القطعة بعد ذلك إلى صانع أفلام في الستينيات. 

ووفقاً لراو، انتهى المطاف باللوحة في نيو أورلينز، حيث تم الاحتفاظ بها في خزانة عائلة محلية لأكثر من 50 عاماً، قبل أن يتم التواصل مع معرض راو، "M.S. Rau".

وذكر راو أن اللوحة "تصور اللحظة ذاتها التي شاركها الزعيمان العالميان أثناء رؤيتهما المناظر الطبيعية الرائعة لمراكش خلال غروب الشمس فوق جبال الأطلس".

ورغم أن تشرشل رسم عدة مشاهد في المغرب قبل بدء الحرب، إلا أن هذا هو العمل الوحيد المعروف الذي عمل عليه بين عامي 1939 و1945.

ويمكن القول إن لوحة "Tower of the Koutoubia Mosque" تُعد "أفضل لوحة رسمها ونستون تشرشل نظراً لأهمية الموضوع بالنسبة له، وحقيقة أنه يسلط الضوء على أهمية الصداقة بين الزعيمين"، بحسب ما قاله أوركارد.

وأضاف  أوركارد أن "إهداء العمل إلى روزفلت يؤكد حقيقة أن تشرشل كان يكن احتراماً كبيراً للرئيس الأمريكي، وهو يشير إلى جهودهما المشتركة في إرشاد قوى الحلفاء إلى نتيجة الحرب العالمية الثانية".

ومن المقرر أن يبدأ بيع العمل الفني في 1 مارس/آذار.

نشر