مشتري يدفع أكثر من 335 ألف دولار مقابل عمل "مزيف" لبانكسي.. ماذا حدث؟

ستايل
نشر
3 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال أحد جامعي الأعمال الفنية إنه دفع أكثر من 335 ألف دولار مقابل عمل "مزيف" لبانكسي، حيث أعيدت الأموال إليه من قبل المحتال المزعوم.

وتم البيع بعد أن وجهت الصفحة الرئيسية لفنان الغرافيتي جميع المستخدمين لفترة وجيزة إلى مزاد عبر الإنترنت يقدم ما يبدو أنه أول رمز NFT له على الإطلاق، أي رمز غير قابل للاستبدال.

وأظهرت الصفحة التي أزيلت حينها، التي ظهرت على موقع بانكسي الرسمي يوم الثلاثاء، صورة منقطة لشخصية تدخن مرتدية نظارات شمسية وقبعة.

وأُدرج العمل الفني على أنه "Great Redistribution of the Climate Change Disaster"، بواسطة مستخدم يُدعى gaakmann، وهو إشارة إلى لقب استخدمه الفنان المجهول سابقًا.

وبعد اعتقاده أنه عمل تابع لبانكسي، قام جامع مقتنيات مقره المملكة المتحدة، وهو يتاجر بالمقتنيات الرقمية تحت اسم المستخدم Pranksy، واصفًا نفسه بأنه "معجب كبير" بفنان الشارع، بعرض ما يعادل أكثر من 335,500 دولار في العملة المشفرة Ethereum.

ولكن عندما تم قبول عرضه على الفور، حيث أنهى المزاد قبل أيام من الموعد المحدد، أصبح "متأكدًا بنسبة 99٪" من أنه أصبح ضحية للاحتيال.

وقال جامع الأعمال الفنية عبر البريد الإلكتروني: "بمجرد قبول (العرض) شعرت أنه كان مزيفًا / مخترقًا".

ولكن في تطور غريب على ما يبدو، أعاد البائع كل الأموال، بدون رسوم التحويل، بعد فترة وجيزة من البيع.

بانكسي
أنتج بانكسي مؤخرًا سلسلة من الأعمال الفنية في المدن الساحلية البريطانية. , plain_textCredit: Credit: Justin Tallis/AFP/Getty Images

وقال جامع الأعمال الفنية، الذي أشار إلى أن موقع بانكسي الإلكتروني قد تم اختراقه عبر تويتر، إن عملية الاحتيال ربما كانت من عمل "متسلل أخلاقي يحاول إثبات نقطة ما".

وقال في وقت لاحق لشبكة CNN: "ربما كان (البائع) قد فزع من مقدار التغطية الإعلامية التي تلقاها الاختراق.. لست متأكدًا حقًا، لكنني ممتن جدًا لاستعادة غالبية المال الخاص بي".

ولم يوضح ممثلو بانكسي كيف ظهرت الصورة على موقعه الرسمي على الإنترنت ولم يستجيبوا لطلب CNN للتعليق. وفي غضون ذلك، قال متحدث باسم فنان الغرافيتي لـBBC إن "أي مزادات لـBanksy NFT لا تتبع الفنان بأي شكل أو آخر".

ومنذ ذلك الحين، اتهم بعض مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي جامع الأعمال الفنية بتدبير وقوع هذا الحادث لأهداف دعائية، رغم قوله إنه "ليس لديه رغبة أو بحاجة إلى القيام بحيلة كهذه للتغطية الإعلامية".

نشر