سلسلة صور فوتوغرافية ترصد حياة فتيات لمدة عقود.. لكن ما المفاجأة؟

ستايل
نشر
4 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- في مجموعة من الصور بالأبيض والأسود، تتكشف العلاقات بين العديد من الفتيات المراهقات خلال جلساتهن سويًا بعد ساعات الدوام الدراسي، ومشاركتهن في الحفلات الراقصة التي تُقام حتى وقت متأخر ليلًا بمنتصف الثمانينيات، في مدينة نيويورك الأمريكية.

وتجد في الصور بليك، وليزلي، وزوي، ومولي، وجاين، وهن يضعن مستحضرات التجميل أمام المرآة، ويخضن محادثات عميقة في مترو الأنفاق، وينفثن سجائرهن.

ومع مرور الوقت، تجدهن يرتبطن بشريك حياتهن، ويُنجبن الأطفال.

المصورة الفوتوغرافية، كارين مارشال
صورة جاين ومولي في عام 1985., plain_textCredit: Karen Marshall from Between Girls

وبعد 3 عقود من تصوير الأصدقاء، نشرت المصورة كارين مارشال هذه المجموعة في كتاب جديد بعنوان "Between Girls"، أي "بين الفتيات".

ولكن، هناك وجه واحد غاب بعد مرور 10 أشهر فقط من السلسلة، أي مولي المفعمة بالحيوية، والتي رحبت بمارشال داخل حياتها، وكانت الخيط الرابط بين العديد من الشابات.

المصورة الفوتوغرافية، كارين مارشال
صورة جاين وليزلي في عام 1986., plain_textCredit: Karen Marshall from Between Girls

وتحولت السلسلة إلى قصة أكثر تعقيدًا بعد أن صدمت سيارة مولي، وتوفيت خلال إجازتها الصيفية في كيب كود.

وقالت مارشال في مقابلة هاتفية عن فكرتها الأولية: "أردت أن ألقي نظرة على الترابط العاطفي الذي يحدث بين الفتيات في سن السادسة عشرة".

وبداية، لم تكن تعرف المصورة كيف ستكون نهاية السلسلة، قائلة: "كنت أطرح هذا السؤال على نفسي.. هل سيكون هناك شيء مختلف قليلاً في السنة الأخيرة؟ ثم ماتت مولي.. وضعني هذا في مسار آخر".

المصورة الفوتوغرافية، كارين مارشال
صورة ليزلي وجاين ومولي في عام 1985-1986. , plain_textCredit: Karen Marshall from Between Girls

وتعرّفت مارشال على مولي عندما كانت في العشرينيات من عمرها، وكانت تدرس حينها في المركز الدولي للتصوير الفوتوغرافي. وأوضحت مارشال أن مولي وصديقاتها كنّ يعشن في الجانب الغربي العلوي، وينحدرن من أسر تتألف من والد واحد.

وكانت الفتيات مستقلات بشدة وواثقات من أنفسهن.

وقالت مارشال عند وفاة مولي: "كان الأمر مدمرًا وغريبًا جدًا"، إذ أوضحت: "شعرت حقًا بأنني قريبة منهن جدًا، ثم رحلن.. فقدت صديقًا في المدرسة الثانوية، وذكرني ذلك بالصدمة التي مرّرت بها".

وأضافت أن ذلك جعلها تفكر في "ضعف المراهقة، حيث تعتقد أنك لا تقهر، والحقيقة أنك لست كذلك".

المصورة الفوتوغرافية، كارين مارشال
صورة زوي ومولي في عام 1985. , plain_textCredit: Karen Marshall from Between Girls

وبعد وفاة مولي، أعطت مارشال الفتيات بعض الوقت للتعافي من خبر وفاة مولي، وعمدت إلى تصويرهن بشكل أقل.. ولكن، مع حلول سنتهن الأخيرة، أرادت أن تحضر حفل تخرجهن.

وفي السنوات والعقود التالية، أي حتى عام 2015، عاودت التواصل مع الفتيات عندما كبرن وكوَّن علاقات خاصة بهن، إضافة إلى التقاط صور ومقاطع فيديو خاصة بهن.

وقالت مارشال: "من الرائع أن نشاهد الفتيات خلال سن رشدهن".

وبينما استقر بعضهن في نيويورك، انتقلت أخريات إلى أماكن أخرى، ودخلن في مجالات متعددة، وأصبحت إحداهن مدربة بيلاتس، وأخرى محررة تنفيذية، وثالثة ربة منزل.

المصورة الفوتوغرافية، كارين مارشال
صورة بلايك في عام 1994. , plain_textCredit: Karen Marshall from Between Girls

وفي أحد التسجيلات، قالت ليزلي: "لقد كانوا الوحيدات اللواتي لم أكن خائفة أبدًا من إظهار هويتي أمامهن، وما هو مهم بالنسبة لي، ما أحتاجه، وما هي نقاط ضعفي. كنت أؤمن بأنهن سيكن هناك من أجلي مهما كان الأمر".

وأوضحت جاين: "أعتقد أنني كنت سأجده أمرًا مثيرًا للاهتمام (في سن الـ 16 عامًا) أن أرى نفسي الآن.. أن أكون متزوجة ولدي طفلين".

المصورة الفوتوغرافية، كارين مارشال
صورة ليزلي وجاين وبلايك في عام 2000. , plain_textCredit: Karen Marshall from Between Girls

ومع استمرار مارشال في الظهور في حياتهن، لاحظت كيف كانت علاقاتهن رمزية للعديد من الصداقات، حيث يمكن أن تمر العديد من السنوات بين لقاء وآخر، لكن الشعور بالألفة والراحة يعود في كل مرة.

ورغم مرور أكثر من 30 عامًا على وفاة مولي، إلا أن وجودها مشبع في كل صفحة من صفحات كتاب مارشال.

نشر