طائرة تحمل مكوكاً فضائياً على ظهرها..صور تكشفها "ناسا" للمرة الأولى

سياحة
نشر
طائرة تحمل مكوكاً فضائياً على ظهرها..صور تكشفها "ناسا" للمرة الأولى
6/6طائرة تحمل مكوكاً فضائياً على ظهرها..صور تكشفها "ناسا" للمرة الأولى

وقد كانت الطائرة أشبه بقمرة قيادة وهيكل فارغ فقط، حيث لا وجود لمقاعد، ومراحيض، وركاب، وأمتعة وغيرها من البضائع. وقد صُنعت الطائرة لتحمل أقصى قدر من القوة وحمل أكبر وزن ممكن.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- كشف مركز فضاء هيوستن في ولاية تكساس الأمريكية، السبت، عن معرض يضم واحدة من طائرتي بوينغ "747" والتي استخدمتها وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" لحمل مكاكيك الفضاء على بعد آلاف الأميال في جميع أنحاء البلاد لعقود طويلة. وأُطلق على هذه الطائرة الخاصة اسم "NASA 905."

وبهذه المناسبة، أقام مركز فضاء هيوستن مناسبة ضخمة احتفالاً بالطائرة "747" وتضمنت رواد الفضاء، وهواة القفز بالمظلات، والألعاب النارية، حيث تمكن الزوار من رؤية المكوك الفضائي باسم "إنديبندنس" على ظهر الطائرة، بالعين المجردة.

وسيتمكن الزوار من الدخول إلى طائرة "747" و"الإنديبندنس" لاستكشاف المعروضات والتحف الفنية من عصر مكوك الفضاء.

وقال مدير المتحف بول سبانا إن "هواة الطيران يشعرون بالحماسة، لفرصة رؤية طائرة 747 أقرب مما لو كانوا في أي مطار."

ويُذكر، أنه منذ بداية الثمانينيات، حتى نهاية برنامج مكوك الفضاء في العام 2011، فإن طائرة "747" استخدمت لنقل المكاكيك من مقر السلاح الجوي في ولاية كاليفورنيا الأمريكية لإلى المرافق الخاصة بـ"ناسا" في ولاية فلوريدا الأمريكية، والتحليق على ارتفاع منخفض وبطيء، أي 13 ألف أو 15 ألف قدم وحوالي 285 ميلاً في الساعة.

وحلقت "ناسا 905،" دولياً أيضاَ إذ حملت المكوك إلى إنجلترا ومعرض باريس للطيران في العام 1983.

وقد كانت الطائرة أشبه بقمرة قيادة وهيكل فارغ فقط، حيث لا وجود لمقاعد، ومراحيض، وركاب، وأمتعة وغيرها من البضائع. وقد صُنعت الطائرة لتحمل أقصى قدر من القوة وحمل أكبر وزن ممكن.

ويُذكر، أن "ناسا" غيرت التصميم الأصلي لطائرة "747،" وذلك بإضافة مثبتات عمودية لذيل الطائرة لتحسين ثبات الطائرة.

نشر