هل هذه التجربة السياحية الأكثر تشويقاً وإثارة؟

سياحة
نشر
هل هذه التجربة السياحية الأكثر تشويقاً وإثارة؟
7/7هل هذه التجربة السياحية الأكثر تشويقاً وإثارة؟

ويلف النهر الغابات البكر الكثيفة، والمنحدرات والتكوينات الصخرية الفريدة من نوعها.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- إذا كنت تعتقد أن الترميث يُعتبر رياضة صعبة ومتعبة، فبالتأكيد لم تجرّب الترميث في اليابان في أحد المناطق البرية الأكثر خطورة.

قد يعجبك أيضا.. عش التجربة البرية الحقيقية في أجمل "جواهر" جنوب أفريقيا

وفي قرية كيتاياما اليابانية على بعد حوالي ثلاث ساعات من محافظة واكاياما، يستطيع السياح خوض أكثر التجارب تشويقاً والإبحار بين تيارات نهر كيتاياما السريعة، على طوافات مصنوعة بالطريقة التقليدية من خشب الأشجار.

ولكن، هذا جزء بسيط مما يجعل هذه المغامرة فريدة من نوعها، إذ أن "المغامرة" الحقيقية هي بقدرة الأشخاص على التجديف خلال وقوفهم، بدلاً من جلوسهم كما المعتاد في رياضة الترميث التقليدية.

قد يهمك أيضا.. هل هذه المدينة العربية الأغلى للعيش والعمل في العالم؟

واُستوحيت هذه الرياضة المثيرة من صناعة الخشب التقليدية في اليابان، حيث كان يُجمع الخشب لصنع طوافات تُستخدم لعبور النهر، والتي اعتبرت طريقة نقل اُستخدمت لأكثر من 600 سنة.

وفي أواخر سبعينيات القرن الماضي، عرض هذا النشاط على سياح اليابان، ليصبح مغامرة يشعر الجميع بالحماسة لتجربتها.

وأيضا.. هذا ما يضيء الليالي المظلمة من حول العالم

تعرفوا أكثر إلى رياضة الترميث اليابانية في معرض الصور أعلاه:

نشر