الذئاب الرمادية البرية تصبح "أعز أصدقائك" في هذا الجزء من العالم

سياحة
نشر
الذئاب الرمادية البرية تصبح "أعز أصدقائك" في هذا الجزء من العالم
6/6الذئاب الرمادية البرية تصبح "أعز أصدقائك" في هذا الجزء من العالم

بالإضافة للذئاب، يُعد منتزه القطب البري موطناً للعديد من أنواع الحيوانات في القطب الشمالي، بما فيها الوشق، والدب البني، وثعلب القطب الشمالي، وثور المسك، والموظ. وتعتبر العديد من هذه الحيوانات مهددة بالانقراض في البراري النرويجية.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- منذ آلاف السنوات، جابت أعداد كبيرة من الذئاب الرمادية في جميع أنحاء النرويج.. ولكن اليوم بفضل الصيد وفقدان الموائل، أصبح هناك أقل من 30 ذئباً تعيش في البراري النرويجية فقط.

قد يعجبك أيضا.. ما هي أكثر الوجهات مثالية وتشويقاً لركوب الأمواج؟

وتعيش غالبية هذه الذئاب المحمية منذ العام 1973، في "منطقة ذئاب" في الجهة الجنوبية الشرقية من البلاد.

واُفتتح منتزه القطب البري الواقع أقصى شمال الكرة الأرضية، في العام 1994 في قلب منطقة لابلاند النرويجية، وهي موطن لسبعة ذئاب رمادية.

قد يهمك أيضا.. لونها أزرق داكن..هل تعرف أين تقع هذه الجبال الرخامية؟

ويعتبر الذئب الاسكندنافي أكبر حجماً مقارنة بالذئاب الأوروبية الأخرى في جنوب أوروبا، ويبلغ وزنه حوالي 40 كيلوغراماً.

ويفترس الذئب الاسكندنافي جميع الحيوانات مثل حيوان الموظ الضخم والأيل والأغنام والماعز.

وأيضا.. "معجزة الإرادة".. امرأة تسير على أقدامها في رحلة الألف يوم!

ورغم أن الذئاب النرويجية لا تفترس أكثر من 1500 رأس غنم سنوياً، إلا أن العديد من المزارعين النرويجيين يهدفون إلى القضاء عليها. 

تعرفوا أكثر إلى هذه الذئاب في معرض الصور أعلاه: 

وأيضا.. هل هذه التجربة السياحية الأكثر تشويقاً وإثارة؟

نشر