تعرّف إلى التفاصيل "الحميمة" لعالم مصارعي السومو

سياحة
نشر
تعرّف إلى التفاصيل "الحميمة" لعالم مصارعي السومو
8/8تعرّف إلى التفاصيل "الحميمة" لعالم مصارعي السومو

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- في مخيّم تدريب بالقرب من العاصمة المنغولية أولان باتور، بدأ التوتر بالتصاعد.

بطولة العالم للسومو تبعد أياماً قليلة، وفوزها قد يعني الشهرة العالمية لمصارعي الفريق الوطني المنغولي لليافعين. 

ورغم أن المصارعة بحد ذاتها قد تستغرق بضع دقائق، إلا أن التجهيز لها يستغرق أسابيع من التحضير والترّقب. ووّثق المصوّر تايلور ويدمان تلك الأسابيع التي يحضّر فيها المصارعون لهذه الحظة الحاسمة التي قد تحدد مصيرهم.

قد يهمك أيضاً: أرواح شريرة وعفاريت تنتعش من كوابيس هذا الشاب..

يقول ويدمان: "يعيش المصارعون هنا في غرف مشتركة أو في سكن داخلي فيه أسرّة بطابقين. ويتدربون على أساليب السومو مرة في اليوم ويقومون بتدريات أخرى للقوة. وجباتهم ضخمة، ويظلون في المخيم أكثر من شهر."

ويضيف: "أعتقد أنه من المفترض أن يتناول مصارعو السومو وجبتين ضخمتين في اليوم، تليهما قيلولة حتى لا تُحرق السعرات الحرارية فوراً." 

قد يهمك أيضاً: كيف التقطت هذه الصور "الحالمة" لمدن العالم؟

ورغم أهمية وزن اللاعب، إلا أنه ليس العامل الأساسي في تحديد الفائز، لأن خفة حركة اللاعب وسرعته وتكتيكاته في القتال كلها عوامل ضرورية أيضاً. 

وتشاهدون بعض الصور التي التقطها ويدمان خلال إقامته مع المصارعين الشبان في منغوليا من خلال الضغط على الصور في المعرض أعلاه: 

 

نشر