رغم اتهام رواده بـ "عبادة الشيطان".. "كوميك" كون جدة يجذب الآلاف

سياحة
نشر
رغم اتهام رواده بـ "عبادة الشيطان".. كوميك كون جدة يجذب الآلاف
5/5رغم اتهام رواده بـ "عبادة الشيطان".. كوميك كون جدة يجذب الآلاف

ولاقت الفعالية ردود فعل مناهضة على الإنترنت، بعدما وصفها كثيرون بأنها "ظاهرة غربية" في المملكة المحافظة. وانتشرت وسوم تتهم الفعالية بأنها نوع من أنواع عبادة الشيطان، منادية بمقاطعتها.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- "لدى دخولك إلى الخيمة، تنسى أنك في السعودية." هكذا وصف المهندس ومدوّن "يوتيوب" عبدالرحمن بخاش، 25 عاماً، خيمة فعالية "كوميك كون" في مدينة جدة السعودية.

ما هو "كوميك كون"؟

"كوميك كون" هو فعالية عالمية عُقدت للمرة الأولى في العام 1970 في مدينة سان دييغو الأمريكية، يجتمع فيها عشاق الرسوم الهزلية (الكوميكس) والأبطال الخارقين وألعاب الفيديو وغيرها من رموز "الثقافة الشعبية".

كما تشارك مختلف الشركات المصممة والمصنّعة لهذه الرسوم والألعاب في هذا الحدث، لعرض أحدث التصميمات والألعاب والمجسمات للأبطال الخارقين. ويستضيف الحدث ممثلين ومخرجين ومنتجين ورسامين مشهورين من عالم الأفلام وألعاب الفيديو والرسوم الهزلية. 

وإلى جانب الاستمتاع بمشاهدة عروض الأبطال والتعرّف إلى أشخاص جدد ممن يشاركونهم ذات الشغف، يتنافس الزوار على جائزة أفضل تنكّر.

قد يهمك أيضاً: هل من أبطال خارقين عربياً؟ أم صُنع بـ"أمريكا" فقط

"خصوصية المجتمع السعودي"

وفي بلد يُعتبر فيه الفصل بين الجنسين إلزامياً في الكثير من الأماكن العامة، وحيث تم محاربة ثقافة استخدام الصور أو وضع مجسمات أو "تماثيل،" لسنوات طويلة، يعتبر البعض أن افتتاح فعالية مثل معرض "كوميك كون" هو "ثورة حقيقة،" و"خطوة جريئة" للهيئة العامة للترفيه في المملكة، والتي تسعي إلى دعم الاقتصاد السعودي عن طريق تقوية قطاع الترفيه، وبالتالي جذب الاستثمارات والفعاليات العالمية إلى المملكة على المدى البعيد.

ويقول بخاش: "كان الحدث يرقى لمستوى هوليوود،" في إشارة إلى "كوميك كون" جدة، والذي موّلته الحكومة السعوية جزئياً.

واصطفت طوابير طويلة أمام كشك اجتمعت فيه محترفات في عالم التبرج واللواتي رسمن على وجوه المشاركين وجوهاً لشخصيات مستوحاة من رسوم "الانيمي" اليابانية. وللنساء الراغبات باستعراض أزيائهن، خصصت خيمة منفصلة، حيث تمكنّت النساء فيها من نزع عباءاتهن.

قد يهمك أيضاً: في عصر اليوتيوب..لماذا تُمنع السينما السعودية؟

وحظي زوار الفعالية بفرصة حضور جلسات حوارية مع الممثل تشارلز دانس وجوليان غلوفر من سلسلة "Games of Thrones،" إلى جانب جلسات أخرى مع منتجين ومخرجين سعوديين، وطاقم برنامج "مسحور" السعودي الذي سيعرض قريباً.

ونظّمت شركة "Time Entertainment" هذه الفعالية. ويقول مدير الشركة هشام السعيد إن "كوميك كون" أعطى السعودية فرصة رائعة للتركيز على المواهب المحلية. أما سبب تنظيم هذه الفعالية في السعوية بحسب السعيد، فسببه الطلب العالي عليها في المملكة، وانتشار المسابقات التنكرية في السنوات الأخيرة على مستوى أضيق.

واستغرق الإعداد لهذا الحدث عاماً كاملاً، وحرص المنظمون على الدمج ما بين هوية "كوميك كون" وطبيعة البلاد المحافظة. ومُنعت الشخصيات والشعارات المنافية للتعاليم الإسلامية، ولم يسمح للمشاركين بارتداء أزياء تعود لشخصيات من جنس مختلف.

عبادة الشيطان؟

ولاقت الفعالية ردود فعل مناهضة على الإنترنت، بعدما وصفها كثيرون بأنها "ظاهرة غربية" في المملكة المحافظة. وانتشرت وسوم تتهم الفعالية بأنها بمثابة نوع من أنواع عبادة الشيطان، منادية بمقاطعتها.

لكن، بالنسبة لسعيد، ما زالت هذه البداية. ويقول: "نعتبر هذا الحدث بمثابة افتتاحية صغيرة لـ "كوميك كون،" والفعالية التالية ستكون أكبر... وآمل مع حلول العام القادم أن نستطيع استضافة طاقم "The Walking Dead" بالكامل، كما لدينا الكثير من الممثلين في أفلامنا ومسلسلاتنا المحلية."

نشر