250 كيلومترا على الأقدام في 6 أيام… تعرف إلى مغامرة شاب فلسطيني

٢٥٠ كيلومترا سيرا في ٦ أيام في أصعب ماراثون

سياحة وسفر
آخر تحديث يوم الاثنين, 01 مايو/أيار 2017; 01:14 (GMT +0400).
3:20

هكذا كان أصعب ماراثون على القدم في العالم...

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تخيّل أن تجد نفسك عالقاً وسط الصحراء الكبرى في المغرب، وما عليك سوى الركض لمدة ستة أيام متتالية، حاملاً على ظهرك كل ما تحتاجه من غذاء ولباس.

هذه كانت تجربة الشاب الفلسطيني، عمر درباس، الذي قرر إكمال سباق "ماراثون دي سابل" أي "ماراثون الرمال،" والذي يُصنف كأصعب سباق على القدم في العالم، ويستمر على مدى ستة أيام.

ويتطلب من المشاركين في سباق "ماراثون دي سابل" حمل ما يحتاجون إليه من وغذاء وملابس وإسعافات أولية، على ظهرهم طيلة فترة السباق، الذي يمتد على مسافة 250 كيلومتراً.

وتعتبر تجربة السباق بمثابة تحدي نفسي وعقلي وجسدي للمشاركين، إذ عليهم تحمل درجات حرارة تصل إلى حوالي 50 درجة مئوية في النهار، وتنخفض إلى سبع درجات مئوية في الليل، فضلاً عن احتمال إصاباتهم بالجفاف، ومعاناتهم من تورم القدم بسبب فترات الركض المتواصلة.