استبدل ضجيج المدن بصوت الطبيعة خلال التنزه في أذربيجان

سياحة
نشر
منظر السحاب في أعلى سلسة "الصخرة الذهبية"، منتزه شهداغ الوطني.
6/6منظر السحاب في أعلى سلسة "الصخرة الذهبية"، منتزه شهداغ الوطني.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- في عطلتك القادمة، لم لا تستبدل ضجيج السيارات والمارّة بخرير الأنهار وزقزقة العصافير بين أحضان الطبيعة الجبلية الخلابة في أذربيجان، وذلك خلال نزهةٍ مشياً على الأقدام!

خلال التنزه في أنحاء جبال أذربيجان، ستسنح لك الفرصة للتعرف على جمال طبيعتها الجبلية، بالإضافة إلى مختلف جوانب الثقافة الأذربيجانية على الطريق.

وأثناء تجولك في محافظة قوبا مثلاً، يمكنك الاستمتاع بمنظر نهر جوديال، الذي يقع بالقرب من قرية قريز الجبلية، عبر النظر إليه من الجسر الأعلى في أذربيجان.

وإذا كنت في جبل شهداغ في الوقت المناسب، أي موسم الصيف، فقد يحالفك الحظ لرؤية هذه الأحصنة وهي تجري بحريةٍ أثناء انشغال الرعاة بأغنامهم.

وللأحصنةٍ أهميةٌ كبيرة في الثقافة الأذربيجانية، ويتبين حبهم لها من خلال هذه المقولة القديمة: "الرجل الشجاع معروفٌ بحصانه."

وبعد المشي لوقتٍ طويل، قد ترغب في الاستلقاء على العشب النضر في أعالي القرية الجبلية، سولوت، التي تقع في مقاطعة إسماعيللي.

وإن رغبت في تعلم القليل من التاريخ، فيمكنك الصعود إلى قمة أعلى جبل في أذربيجان، جبل بازاردوزي، لترى اللوحة التذكارية التي نُصبت للاحتفاء بأحد أبرز متسلقي الجبال الأذربيجانيين، أكيف رستاموف، الذي توفي في عام 2009. ونقشت على اللوحة عبارة: "تركت قلبي على هذه الجبال."

وبالإضافة إلى ذلك، يمكنك التخييم تحت السماء الزرقاء الصافية في الجبل ذاته لتشاهد أشعة الشمس وهي تتخلل بين الجبال بشكلٍ ساحر.

ولإنهاء رحلتك بطريقةٍ لا تُنسى، تستطيع تأمل السحاب المتراقص عند وصولك لأعلى سلسة "الصخرة الذهبية" في منتزه شهداغ الوطني، التي سميت كذلك بسبب ميلها إلى اللون الذهبي تحت أشعة الشمس.  

 

 

نشر