احتفالاً بـ"بريكست"..شركة فرنسية تنتج زجاجات نبيذ بحبيبات الذهب

سياحة
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
احتفالاً بالـ"بريكست".. شركة فرنسية تنتج النبيذ المخلوط بحبيبات الذهب

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- اقترب الموعد المحتم لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ويصعب القول إن البريطانيين في انتظار هذا الموعد بفارغ الصبر. وإذا خرجت المملكة المتحدة بالفعل من الاتحاد الأوروبي، كما هو مقرّر بتاريخ 31 أكتوبر/ تشرين الأول، فمن المحتمل أن "يغرق العديد في أحزانهم، وهم يودعون ماضيهم الجميل".

أما بالنسبة للراغبين في الاحتفال بمناسبة خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، فقد ابتكرت شركة فرنسية، تدعى "Gold Emotion"، زجاجة نبيذ تحتوي على 24 قيراطاً من الذهب، لفترة محدودة، احتفالاً بالـ "بريكست".

احتفالاً بالـ"بريكست".. شركة فرنسية تنتج النبيذ المخلوط بحبيبات الذهب

ويتزيّن التصميم الخارجي لزجاجة النبيذ الفرنسي بعلم الاتحاد، والمعروف أيضاً بـ"جاك الاتحاد"، مرفق بعبارة "Brexit, we made history"، أي "بريكست، لقد صنعنا التاريخ". وتحتوي الزجاجة على نبيذ "شاردونيه" فرنسي يبرق بحبيبات الذهب.

وليس من الواضح كيف ستتأثر العلاقة التجارية الجديدة لبريطانيا مع أوروبا بالنسبة إلى رسوم استيراد الكحول، ولكن في الوقت الحالي يُباع النبيذ بـ138 جنيه إسترليني، أي 173 دولاراً، بينما يُباع النبيذ الوردي بـ 148 جنيه إسترليني، أي 185 دولاراً.   

ويذكر وصف المنتج على الزجاجات المنقوشة والمرقمة، والمتوفرة للشراء عبر الإنترنت عبارة "للراغبين في الاحتفال بمناسبة بريكست". 

وتقدّم شركة "Gold Emotion" زجاجات مخصصة للنبيذ الغازي، بالإضافة إلى منتجات مختلفة مثل زجاجات العطور، والشموع، بعد مزجها بحبيبات الذهب أو أوراق الشجر.

ومع ذلك، فإن زجاجة النبيذ المخصصة لـ"بريكست"، والتي صُممت للاحتفال بـ "إنجاز مهم في تاريخ بريطانيا"، تُعد من أكثر منتجات الشركة الفرنسية إثارةً للجدل حتى الآن.

ويقول مستشار الفعاليات لدى شركة "Gold Emotion"، أوليفر بوتشولوك، إن الشركة تتلقى الكثير من الاستفسارات حول زجاجة "بريكست" منذ أن كُشف  الستار عنها الأسبوع الماضي، بما في ذلك رجل أعمال فرنسي مهتم بشرائها لعملائه البريطانيين.

ويوضح بوتشولوك لـ CNN أن "بريكست" هو أكثر من مجرد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، مضيفاً أنه شيء سياسي ضخم وإنجاز مهم في التاريخ البريطاني.

وقال بوتشولوك: "لن أتفاجأ باحتفال البريطانيين بهذا النبيذ بمجرد مرور 31 أكتوبر".

وبحسب بوتشولوك، عادةً ما يتم شراء زجاجات الشركة التي تحتوي على 24 قيراطاً من الذهب لحفلات الزفاف، وحفلات رأس السنة الميلادية، والصفقات التجارية الكبرى، فلما لا تثشترى أيضاَ لـ"بريكست"؟

ويشرح بوتشولوك أن "بعض العملاء يشترون زجاجاتنا ويحتفظون بها كقطعة فنية. هي بمثابة شيء فريد من نوعه، تماماً كخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي".

 

 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر