ما هي العروضات السخية التي تقدمها الفنادق وشركات السفر في ظل انتشار فيروس كورونا؟

سياحة
نشر
4 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
عروض سياحية تطمح في إنعاش قطاع السفر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --لا شك أن فيروس كورونا المستجد قد وضع قطاع السفر في مأزق، إذ قد تخسر شركات الطيران وحدها حوالي 113 مليار دولار في المبيعات، إذا استمر الفيروس في الانتشار، وفقاً للاتحاد الدولي للنقل الجوي.

وتواجه الفنادق كذلك المصير ذاته، بسبب إلغاء الضيوف حجوازت الغرف خشية من السفر خلال الوضع الراهن.

ويقدّر المحلل المختص بقطاع السفر، هنري هارتفيلد، أن الفنادق قد تخسر أكثر من 30 مليار دولار في جميع أنحاء العالم بسبب فيروس كورونا.

ولكن، على الرغم من سرعة انتشار الفيوس، إلا أنه يمكن للمسافرين الاستفادة من الوضع بشكل غير متوقع خلال موسم الذروة الصيفي القادم، بعد انخفاض أسعار تذاكر السفر بشكل كبير، إضافةً إلى العروض المجانية في الفنادق.

ويقول مؤسس "Embark Beyond Travel"، ومستشار قطاع السفر الفاخر، ومقره في مدينة نيويورك، جاك إيزون، إنه "وضع لا يمكن الاستهانة به، ولكنه يعد وقتاً للفرص التي ينبغي على المسافرين الاستفادة منها".

عروض سياحية تطمح في إنعاش قطاع السفر

الهبوط العالمي في قطاع السفر الجوي يعني انخفاض الأسعار ومرونة الحجوزات

ويضيف إيزون :"نحن نطلب من عملائنا ألا يضيعوا هذه الأزمة وأن ينتهزوا فرصة المرونة التي يتمتعون بها الآن أكثر من أي وقت مضى".

ويوافق هارتفيلد على أن هذا هو وقت الصفقات، مضيفاً أنه "بالنسبة للأشخاص المقبلين على السفر، ستكون هناك صفقات رائعة مرافقة للرحلات الجوية، وعروض حجوزات العطلات، والفنادق".

ورغم من أن قرار السفر يُعد قراراً شخصياً، إلا أنه يجب الأخذ في عين الاعتبار توصيات السفر الدولية.

وتشمل العديد من شركات السفر خيارات لإلغاء الحجوزات بدون غرامات أو إعادة جدولة للحجوزات التي تتم خلال هذا الوقت المضطرب، لذلك يشعر المسافرون ببعض الراحة إذا تدهور الوضع في وجهتهم، أو لم يتحسن بشكل كبير قبل موعد مغادرتهم المقرر.

عروض الفنادق

عروض سياحية تطمح في إنعاش قطاع السفر

يقدم فندق "Esencia"،الواقع بمنطقة ريفييرا مايا السياحية في المكسيك، عروضاَ للإقامة خلال شهري مايو/ أيار ويونيو/حزيران

وظهرت مؤخراً العروض الترويجية السخية للفنادق والأسعار المخفّضة في الوجهات المختلفة من حول العالم.

ويقدم فندق "Esencia"، وهو منتجع راقي بمنطقة ريفييرا مايا في المكسيك، عرضاً للإقامة خلال شهري مايو/ أيار ويونيو/ حزيران، حيث يتيح للضيوف فرصة اختيار ليلة مجانية ثالثة، أو علاجات منتجع صحي غير محدودة لشخص واحد في الغرفة.

ويقول مالك الفندق، كيفن ويندل: "لقد تلقينا تسعة إلغاءات للحجوزات بسبب فيروس كورونا، ولكن تلك الحجوزات قوبلت بالحجوزات الجديدة التي حصلنا عليها مباشرةً بعد تقديمنا لهذا العرض".

إقامة فاخرة في إيطاليا

عروض سياحية تطمح في إنعاش قطاع السفر

يأمل فندق "Grand Hotel Tremezzo" الواقع مقابل بحيرة كومو بإيطاليا في جذب الضيوف بعروضه الخاصة

وبينما يحاول فندق "Grand Hotel Tremezzo"، الواقع في بحيرة كومو بإيطاليا، جذب الضيوف للحجز خلال وقت لاحق من هذا العام في شمال إيطاليا، والتي تضررت بشدة بسبب فيروس كورونا.

وقالت مالكة الفندق، فالنتينا دي سانتيس، إنها قد تلقت العديد من طلبات الإلغاء خلال الأشهر المقبلة.

وتعِد دي سانتيس الضيوف الذين يقومون بالحجز الآن من أجل موسم الصيف، أن يتوقعوا "معاملة خاصة" بناءً على تفضيلاتهم، مثل ترقية الغرفة، أو تجربة من اختيارك تصل قيمتها إلى 200 دولار للشخص، مثل جولة خاصة في قارب في البحيرة، أو علاج بالمنتجع الصحي، أو تناول العشاء مع النبيذ داخل مطعم الفندق الفاخر، "La Terrazza".

وكذلك سيحصل أولئك الذين يدفعون مقدماً مقابل إقامتهم على خصم يصل إلى 15% على أفضل سعر متاح حتى منتصف مايو/ أيار، ويمكنهم استرداد النقود بالكامل حتى 24 ساعة مقدماً إذا اختاروا عدم السفر.

نشر