في ظل وباء فيروس كورونا..كيف تستعيد نقود حجزك السابق؟

سياحة
نشر
5 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
حتى وسط أزمة فيروس كورونا..قد لا تسترد نقود حجزك المسبق

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- في ظل أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد، يستمر إجراء إلغاء الفعاليات التي تتضمن اختلاط الحضور، ولكن ماذا عن الحجوزات المسبقة؟

وقام مستشار يدعى مايكل مولدوفسكي، ومقيم في لوس أنجلوس، بحجز مسبق لتأجير منزله المكوّن من 7 غرف نوم في مدينة أوستن، بولاية تكساس، بواسطة موقع تأجير سكن "VRBO".

وكان مولدوفسكي يخطط لحضور مؤتمر "Zoholics"، وهو مؤتمر سنوي للبرمجيات، والآن، بعد إعلان أوستن حالة الطوارئ محلياً، بسبب مخاوف من فيروس كورونا المستجد، تم إلغاء المؤتر.

ويعني ذلك أن مولدوفسكي أهدر 3 آلاف و434 دولاراً، المبلغ الذي رفض موقع "VRBO" أن يرده إليه، وأصبح "تحت رحمة موقع التأجير"، بحسب ما ذكره مولدوفسكي.

ومع انتشار المخاوف بشأن فيروس كورونا، يقوم الآلاف من المسافرين حول العالم بإلغاء أو إعادة النظر في خطط سفرهم.

ولكن إذا اختاروا إلغاء حجوزاتهم، فقد يكون استردارا نقودهم مسألة معقدة، إذ تختلف السياسات على نطاق واسع بين الشركات المختلفة.

وأشار بيان "VRBO" الرسمي، بشأن فيروس كورونا، إلى أن بند "الحجز مع الثقة والضمان" الخاص بالشركة لا يشمل ظروف "القوة القاهرة"، أي الظروف الخارجة عن إرادة المتعاقدين، مثل أحوال الطقس أو الكوارث الطبيعية.

وفي المقابل، قام موقع "Airbnb" بتوسيع سياسة الظروف المخففة لتشمل المسافرين من وإلى الصين، وكوريا الجنوبية، وبعض المناطق في إيطاليا، ولكن هذه السياسة لا تشمل العديد من المسافرين في المناطق الأقل تأثراً.

ويبقى الموقف متغيراً وسط انتشار فيروس كورونا، إذ يتم تحديث السياسات بشكل متكرر.

وإذا كنت تخطط لإلغاء رحلتك، فإليك ما تحتاج معرفته حول سياسة استرداد النقود.

هل يمكن استرداد نقود الحجز من "VRBO" أو "Airbnb"؟

عندما يحجز مسافر مع "Airbnb"، يتضمن الحجز واحدة من 6 سياسات للإلغاء، والتي تتراوح من مرونة إلى صارمة للغاية.

ومع ذلك، أعلنت الشركة أن بعض عمليات الإلغاء المتعلقة بفيروس كورونا قد تكون مؤهلة لاسترداد الأموال بموجب سياسة الظروف المخففة. وعندما يتعرّف الموقع الإلكتروني على المناطق المتأثرة التي يتم الحجز إليها أو منها، ستظهر رسالة تلقائية تتيح الفرصة للإلغاء دون غرامة.

وتشمل المناطق المؤهلة حالياً كل من البر الرئيسي للصين، وإقليم لومبارديا وفينيتو ومنطقة إميليا رومانيا في إيطاليا، بالإضافة إلى كوريا الجنوبية.

وحتى لو لم تكن قادماً من أو ذاهباً إلى منطقة مؤهلة، فقد تملك فرصة استرداد أموالك.

ومن خلال موقعها، تنص "Airbnb" على أنه سيتم تغطية المسافرين من خلال سياسة الظروف المخففة، إذا اضطروا للإلغاء أو الإمتثال للسلطات، أو إذا ألغيت وسيلة تنقلهم بسبب فيروس كورونا. وكذلك يمكن لأي شخص تم تشخيصه أو يشتبه في إصابته بفيروس كورونا استرداد نقوده.

وفي المقابل، لم تقدم المنشأة السياحية للعطلات "VRBO" أي استثناءات لسياسة الإلغاء الخاصة بها حتى وإن كانت متعلقة بفيروس كورونا.

هل يمكنك استرداد نقود حجوزات الفنادق بسبب فيروس كورونا؟

وتتباين سياسات الإلغاء على نطاق واسع بين الفنادق، واستمرت سلاسل الفنادق في تحديث بياناتها في الأيام الأخيرة. ولكن حتى في البيانات الأخيرة، فإن المناطق الجغرافية التي تغطيها سياسات استرداد النقود لم تواكب توصيات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

وتقوم أكبر سلسلة فنادق في العالم، "ماريوت"، بالتنازل عن رسوم الإلغاء للمسافرين من وإلى قائمة المناطق المتأثرة.

وقالت مجموعة Choice Hotels"، وهي مجموعة من علامات الفنادق التجارية، في بيان لـCNN، إن المسافرين من وإلى الصين يمكنهم إلغاء حجوزاتهم بدون غرامة حتى 31 من مارس/آذار.

بينما توفر مجموعة فنادق إنتركونتيننتال، التي تملك أكثر من 100 فندق في حوالي 100 دولة، إلغاءات بدون غرامة للحجوزات المباشرة، حتى 31 مارس/آذار، للمسافرين من وإلى الصين، وهونغ كونغ، وماكاو، وتايوان، وكوريا الجنوبية، وإيطاليا.

ماذا عن الحجوزات من الطرف الثالث؟

أشارت العديد من تصريحات الفنادق أن سياسات الإلغاء المتعلقة بفيورس كورونا تنطبق على الحجوزات المباشرة من خلال الفندق، ما يعني أن المسافرين الذين حجزوا عبر موقع خارجية، مثل "Booking.com"، يجب عليهم التواصل مع تلك المواقع مباشرة.

وفي بيان تم تحديثه في 7 من مارس/آذار، أعلن موقع "Booking.com" أن الإلغاء بسبب فيروس كورونا ضمن بند "القوة القاهرة".

ويمكن إلغاء الحجوزات المؤهلة دون غرامة، وتشمل هذه السياسة المسافرين من وإلى الصين، وكذلك مناطق معينة في إيطاليا وكوريا الجنوبية. بالإضافة إلى ذلك، تنطبق سياسة الظروف القسرية على المسافرين المتأثرين بحظر السفر.

نشر