الشرطة تطلب من محبي التعري في التشيك ارتداء الكمامات وقاية من فيروس كورونا

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
الشرطة تطلب من محبي التعري في التشيك ارتداء الكمامات وقاية من فيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- لا تُعد الكمامات إجبارية في كل مكان، ولكن فُرضت قواعد صارمة لارتدائها في جمهورية التشيك، والتي يجب على محبي العراة الالتزام بها أيضاً. 

وبدأت جمهورية التشيك في تخفيف القيود المفروضة بسبب فيروس كورونا المستجد، ولكن في ذروة المخاوف في أواخر الشهر الماضي، تم استدعاء الشرطة لتذكير الأشخاص بأنه لا توجد مشاكل في التعري في الأماكن العامة المخصصة لذلك، ومع ذلك، يجب تغطية الأشخاص لأفواههم.

وأصدرت جمهورية التشيك تحذيراً بعد استدعاء ضباط في 27 مارس/آذار في بلدة "Lázně Bohdaneč" الصغيرة شرق براغ، بسبب شكاو تتمحور حول استلقاء محبين للتعري تحت الشمس في الطقس الدافئ بدون أقنعة وجه.

ونص بيان للشرطة على الآتي: "لسوء الحظ، كان العديد من المواطنين الذين كانوا يتشمسون يتجمعون في مجموعات كبيرة، وبعضهم لم يكونوا يرتدون أقنعة وجه".

وأضاف البيان: "لدى وصول الشرطة، اتفق الجميع على احترام القوانين الحكومية (التي تعتبر أقنعة الوجه ضرورية خارج المنزل)".

وأشار البيان إلى أنه "يُسمح للمواطنين بأن يكونوا دون ملابس في مواقع مخصصة، ولكن، لا يزال عليهم تغطية أفواههم، والتجمع بأعداد مناسبة".

ويبدو أنه تم أخذ الرسالة بعين الاعتبار، فذكر البيان أن دورية لاحقة للشرطة وجدت أنه من بين 150 شخصاً صادفوههم، احتاج نصفهم فقط للتذكير بشأن ارتداء الأقنعة.

وقال البيان: "نتفهم أن الكثير من الأشخاص لا يمتلكون حديقة، ويريدون الحصول على بعض الهواء النقي في الريف، ولكن لدى جميعنا رغبة واحدة مشتركة في احترام قوانين الحكومة لكي يتم رفع القيود تدريجياً"، ثم أضاف البيان أن ذلك لن يحصل حتّى يبدأ الجميع في احترام القواعد.

نشر