جسر "السفينة العائمة".. مشروع ضخم في إيطاليا يقترب من الانتهاء بظل فيروس كورونا

سياحة
نشر
4 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
هو أشبه بـ "سفينة عائمة".. اكتمال جسر مهيب في إيطاليا في ظل فيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- رُفع الجزء الأخير من جسر جديد وضخم فوق وادي بولسيفيرا بإيطاليا هذا الأسبوع، ما يُشير إلى الانتهاء الوشيك لمشروع هندسي رائع.

ويُعد هذا الجسر بمثابة شريان مروري مهم لشمال إيطاليا، فهو يربط جانبي مدينة جنوة، ويخدم مينائها التجاري المهم، إضافةً إلى كونه جزءاً من الطريق السريع الأوروبي "E80" الذي يربط إيطاليا بفرنسا.

والأهم من ذلك، بُني الجسر في مكان وقوع مأساة، فهو يستبدل هيكل جسر "موراندي" الذي انهار في 14 أغسطس/آب من عام 2018 ليقتل 43 شخصاً.

وبُني الجسر بسرعة، مع القيام بأصعب العمليات وسط أسوأ حالات تفشّي جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" في أوروبا.

هو أشبه بـ "سفينة عائمة".. جسر مهيب بإيطاليا يقترب من الانتهاء بظل فيروس كورونا
اقترب جسر جنوة الجديد في إيطاليا من الانتهاء بعد رفع القسم الأخير إلى مكانه. Credit: Courtesy RPBW Architects

ومع ذلك، يقف الجسر، الذي يزيد طوله عن كيلومتر واحد، على ارتفاع 45 متراً فوق الوادي ليبدو وكأنه سفينة تطفو في السماء.

وقال مصمم الجسر الجديد، رينزو بيانو، لـCNN: "جنوة هي مدينة لصناعة السفن، ولذلك، ليس من الغريب جعل الجزء السفلي من الجسر يبدو مثل هيكل سفينة".

هو أشبه بـ "سفينة عائمة".. جسر مهيب بإيطاليا يقترب من الانتهاء بظل فيروس كورونا
يستبدل الجسر الجديد جسر "موراندي" الذي انهار في 14 أغسطس/آب من عام 2018 ليقتل 43 شخصاً. Credit: ANDREA LEONI/AFP via Getty Images

التئام جرح

هو أشبه بـ "سفينة عائمة".. جسر مهيب بإيطاليا يقترب من الانتهاء بظل فيروس كورونا
صُمم الجسر ليبدو مثل سفينة عائمة من الأسفل. Credit: Courtesy RPBW Architects

وفي حفل محدود النطاق بسبب الإغلاق الذي لا يزال سارياً في أنحاء البلاد، قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي إن الجرح التئم، ومع ذلك، فسيكون جرحاً لا يمكن الشفاء منه بشكل تام أبداً.

وانتهى بناء جسر "موراندي" القديم، الذي سُمي تيمناً باسم المهندس الذي صممه، ريكاردو موراندي، في عام 1967.

هو أشبه بـ "سفينة عائمة".. جسر مهيب بإيطاليا يقترب من الانتهاء بظل فيروس كورونا
عادةً ما يستغرق الأمر من 3 أعوام إلى 3 أعوام ونصف لتصميم وبناء جسر بهذا الحجم. واستغرق هذا الجسر الجديد أكثر من عام بقليل، وفقاً للمهندسين في المشروع. Credit: ANDREAS SOLARO/AFP via Getty Images

وكان الجزء الأكبر من الجسر مصنوعاً من الخرسانة بدلاً من الفولاذ بسبب نقص إمدادات إيطاليا من هذا المعدن آنذاك.

وكانت الأسلاك الفولاذية التي تدعم سطح الجسر مغطاة بالخرسانة أيضاً، وكان هيكله يفتقر لأي جانب يمنع الإنهيار في حال فشله.

هو أشبه بـ "سفينة عائمة".. جسر مهيب بإيطاليا يقترب من الانتهاء بظل فيروس كورونا
ولم يتوقف العمل في الموقع على الإطلاق، حتّى خلال الليل. Credit: Courtesy RPBW Architects

ولا يزال السبب المحدد وراء الإنهيار قيد التحقيق، ولكن تم تحديد التآكل، وعيوب البناء، والصيانة والتصميم غير السليم كعوامل ُمساهمة. 

ولم يستخدم تصميم بيانو الأسلاك تماماً، وجسره عبارة عن عارضة فولاذية مدعومة  بـ18 رصيفاً مدعوماً بالخرسانة المسلحة، والتي تبعد عن بعضها البعض 160 قدماً، ما عدا الأرصفة الثلاث المركزية التي تبعد عن بعضها البعض 320 قدماً. 

عمل بدون توقف 

هو أشبه بـ "سفينة عائمة".. جسر مهيب بإيطاليا يقترب من الانتهاء بظل فيروس كورونا
كلّف المشروع حوالي 220 مليون دولار. Credit: MARCO BERTORELLO/AFP via Getty Images

بُني الجسر من قبل شركة البناء الإيطالية "Salini Impregilo"، وشركة بناء السفن المملوكة من قبل الدولة "Fincantieri". 

وكلّف المشروع حوالي 220 مليون دولار، وذلك بدون أخذ كلفة هدم الجسر القديم بعين الاعتبار، والذي كلّف 98 مليون دولار تقريباً.

هو أشبه بـ "سفينة عائمة".. جسر مهيب بإيطاليا يقترب من الانتهاء بظل فيروس كورونا
عندما خضعت إيطاليا للإغلاق في أوائل مارس/آذار، طُبقت تدابير سلامة صارمة، وسُمح المشروع بالاستمرار بسبب أهميته الوطنية والاستراتيجية. Credit: Courtesy Stefano Goldberg/RPBW Architects

وقال مدير البناء ستيفانو موسكوني: "عادةً ما يستغرق الأمر 3 أعوام إلى 3 أعوام ونصف لتصميم وبناء جسر بهذا الحجم. واستغرق هذا أكثر من عام بقليل".

ولم يتوقف العمل في الموقع على الإطلاق، حتّى خلال فترات الليل.

وعندما خضعت إيطاليا للإغلاق في أوائل مارس/آذار، طُبقت تدابير سلامة صارمة، وسُمح المشروع بالاستمرار بسبب أهميته الوطنية والإستراتيجية.

افتتاحه القريب

ولضمان عدم تكرار المأساة أبداً، زوّد الجسر بنظام مراقبة خاصة به، إضافةً إلى أسطول من الروبوتات التي تراقب هيكل الجسر لتحديد موقع أي مشكلة.

وصُمم الجسر ليدوم لـ100 عام على الأقل. 

ورغم تدشينه، إلا أن الجسر لم يُكتمل بعد. ومع أن الهيكل مكتمل بالفعل، إلا أن الطريق الإسفلتي لا يزال قيد الإنشاء، ولن يُفتتح الجسر حتّى يوليو/تموز . 

ولهذا السبب، ليس لهذا الجسر اسم بعد، وسيتم تحديده لاحقاً، ويقترح بيانو تسميته "جنوة".

نشر