هل سيكون هذا مستقبل الطيران؟ درع يحمي الركاب من انتقال الرذاذ لمواجهة فيروس كورونا

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
هل سيوقف هذا الجهاز البسيط انتشار فيروس كورونا على الطائرات؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— بسيط، ورخيص، ويبدو فعالا.. تقول شركة "RAS Completions" البريطانية، وهي متخصصة في مجال التصميم الداخلي للطائرات، إن درع الحماية الشخصية الجديد يمكن أن يساعد في الوقاية من تفشي فيروس كورونا المستجد. 

وتقول الشركة إن الدرع مثبت بين المقاعد، دون الحاجة إلى إزالة المقاعد الأوسط من الطائرة أو حظرها.

تخضع نوافذ الحماية الشخصية لموافقة وكالة سلامة الطيران الأوروبية، وتقول الشركة إنها ستكون جاهزة لعملاء شركات الطيران في غضون الأسبوعين المقبلين.

وصممت هذه الدروع لحماية الركاب من خطر انتقال الرذاذ بين الركاب، فهي مصنوعة من بولي كربونات الشفاف. 

هل سيوقف هذا الجهاز البسيط انتشار فيروس كورونا على الطائرات؟

يقول روجر باترون، مدير تطوير الأعمال في شركة "RAS Completions"، لـCNN، إنه يصنع "منتجاً واحداً يناسب جميع أنواع الطائرات التجارية".

وأوضح باترون أنها صممت بشكل أساسي لمقاعد الدرجة الاقتصادية بسبب تقارب مقاعدهم، ولكن يمكن أيضاً استخدامها لباقي فئات مقاعد الطائرات. 

ولن يشكل هذا التصميم عائقاً للركاب سواء في حالات الطوارئ أو عند رغبتهم في إمالة مقاعدهم إلى وضعيات مختلفة.

وبسبب سهولة وضع وإزالة نوافذ الحماية الشخصية، يقول باترون إنه حل قابل للتكيف مع موقف دائم التغيير، إلى جانب استخدام أقنعة الوجه ومعقم اليدين. 

وبدوره، أوضح أن شركة "RAS Completions" على اتصال بشركات الطيران، حيث يبدي بعضها اهتماماً بالمنتج ولايزال البعض الآخر حذراً حول كيفية تطور السوق.

ولا تشكل هذه الدروع حلاً طويل الأمد، ولكنها مرت باختبارات صارمة، حيث قال باترون: "إذا احتاجتها شركة الطيران لمدة ستة أشهر أو سنة، فهي مصممة لذلك".

نشر